صحة ورشاقة

أهم العوامل التي قد تسبب الأرق وصعوبة النوم

يحتاج الجسم إلى النوم والراحة بعد بذل الجهد طوال اليوم، ولكن كل ما يحيط بك أو ما تمرين به قد يكون سببًا أو عاملًا مؤثرا، فيسبب لك الأرق أو صعوبة النوم وبالتالي الشعور بالخمول والتعب، يمكنك هنا التعرف على أهم العوامل التي قد تسبب الأرق :




الالم

في إحدى الدراسات، أفاد 15٪ من الأشخاص أنهم يعانون من آلام مزمنة، كما أفاد ثلثاهم بوجود مشاكل في النوم. آلام الظهر، والصداع، ومتلازمة المفصل الصدغي الفك السفلي (مشاكل مع عضلات الفك) وهي الأسباب الرئيسية لفقدان النوم المرتبط بالألم.

المرض العقلي والإجهاد

الأرق أحد أعراض  الاكتئاب والقلق، فـ الدماغ يستخدم نفس الناقلات العصبية للنوم والمزاج، فإنه من الصعب في كثير من الأحيان معرفة  الذي يبدأ أولا، الحالات أو الأحداث الخطيرة، مثل المال أو المشاكل الزوجية، غالبا ما تبدأ بالأرق التي يمكن أن تصبح مشكلة طويلة الأجل.

الشخير

إن الشخير أثناء النوم يعني انقطاع النفس المؤقت وهذا ما يجعل النوم مزعجًا وغير مريح للجسم مما يسبب صعوبة النوم أو الشعور بالتعب.

اختلاف التوقيت

السفر  والانتقال من مكان لمكان أو تغيير أوقات نومك سيجعل الجسم غير قادر على التكيف والنوم بشكل طبيعي فيستغرق هذا وقتًا طويلا ليعود الجسم للنوم بشكل طبيعي في الظلام والاستيقاظ في النهار.

العمل بنظام الشفتات

إن الجدول الزمني الذي يتناقض مع ساعات النوم المعتادة – كالأطباء أو الممرضين أو غيرهم من العاملين في المناوبات – يمكن أن يزعج إيقاع الجسم فالناس الذين يعملون بتناوبات لديهم مستويات أقل من السيروتونين، هرمون وناقلات عصبية في الجهاز العصبي المركزي الذي يساعد على تنظيم النوم، ووفقا لدراسة عام 2007 في جامعة بوينس آيرس، في الأرجنتين.

التغيرات الهرمونية

انقطاع الطمث، الحيض، والحمل هي بعض المصادر الأولية لمشاكل النوم بين النساء، الهبات الساخنة،  وكثرة التبول جميعها سبب في تقطع النوم لذا فإن هناك ما يقارب من 40٪ من النساء في سن اليأس (أولئك الذين هم في سنوات انقطاع الطمث سنوات) لديهم مشاكل في النوم.

الأمراض الطبية

في كثير من الأحيان، الصعوبات في النوم تكون مقترنة مع الحالات الطبية الأخرى، كأمراض  الرئة أو الربو، فضيق  التنفس يمكن أن يسبب تعطل نومك، وخاصة في الصباح الباكر، إذا كنت تعانين من قصور القلب قد تتطور أنماط التنفس الغير طبيعي. باركنسون وغيرها من الأمراض العصبية تجعل الأرق كآثار جانبية متكررة.

الأدوية

الأدوية، سواء وصفة طبية ودون وصفة طبية، يمكن أن تسبب صعوبة في النوم أو عدم انتظامه مما يجعل الجسم خامل وغير قادر على ممارسة الأعمال بشكل طبيعي لذا عليك استشارة الطبيب قبل استخدام الأدوية.

المصدر


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *