الحمل والطفل

نصائح للأم المرضعة لصيام شهر رمضان

تكثر تساؤلات المرأة الحامل في رمضان،إذا كان الصيام سؤثر على كمية الحليب،وغذاء طفلها، وحول قدرتها على الصوم والرضاعة معاً،و في هذا المقال نقدم لكي نصائح لتتمكني من الرضاعة الطبيعية خلال الصيام:

-في البداية يجب أن تعرفي أن الرضاعة الطبيعية غير مستحيلة مع الصوم،ولكن يجب عليكي القيام ببعض الفحوصات واستشارة الطبيب حول قدرة جسمك على الصيام أثناء الرضاعة وإذا ما كنت بحاجة للمكملات الغذائية والفيتامينات.




-عليك ايضاً التأكد من شرب كميّات كبيرة من الماء، فهو معروف بفوائده للجسم وإدرار الحليب، وهنا نتحدث بحدود 8 الى 12 كوباً يوميّاً، وذلك للتعويض عن السوائل التي فقدها جسمك خلال فترة الصيام ولحمايته من التعرض للجفاف، فصحّتك و صحّة طفلك تبقى هي الأهم.

-تناول المكسرات فهي غنية بالفيتامينات ومضادات الأكسدة.

-احرصي على تناول وجبة إفطار متوازنة بحث تحتوي على الخضار الغنية بالمعادن والفيتامينات والألياف والشوربات المتنوعة والبروتينات من مصادرها النباتية والحيوانية كالحبوب والبقول أو اللحوم والأسماك، والعصائر الطازجة والفاكهة

-أيضاُ يجب عليكي الاهتمام بوجبة السحور وتنويعها بحث تحتوي على البيض والاجبان والعصائر الطازجة والفاكهة.
-تناولي وجبة صغيرة بين الافطار والسحور مثل الفواكه والمكسرات والعسل.
-إحرصي على إرضاع طفلك أطول فترة ممكنة  فكلما زادت فترات الرضاعة كلما ازداد إدرار الحليب حيث أن الرضاعة تزيد من إفراز هرمون الحليب من الدماغ، كما واحرصي على تدليك الثدي دائماً لأن ذلك من شأنه زيادة الحليب.
 -إحرصي على شرب الاعشاب المدرة للحليب كالحلبة ويجب عليكي شرب الحليب واللبن لتعويض الكالسيوم في جسمك.

Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *