الحمل والطفل

هل يصاب الرجال بـاكتئاب الحمل والولادة؟

سمعنا كثيرًا عن الاكتئاب الذي يصيب السيدات بعد حملهن أو ولادتهن، ولكن ماقد يفاجئك أيضا هو أن اكتئاب الحمل ليس مقتصرًا على النساء فقط، بل يصيب الرجال أيضا.

فقد وجدت دراسة جديدة أن بعض الرجال يصابون بالإكتئاب أيضا بعد حمل زوجاتهم، وقد تمت هذه الدراسة على 4000 رجل، وجد أن 6٪ منهم يصابون بأعراض الاكتئاب بعد حمل زوجاتهن أو بعد ثلاثة أشهر من الولادة.




وقد قالت ليزا اندروود أحد القائمين على الدراسة”أعتقد بأن من المهم للزوجين أن يكونا واعيين حين يصاب أحدهما بالإكتئاب ويجب أن يطلبا مساعدة المختصين” كما أوضحت اندروود وزملاؤها أن 9 ٪ من الرجال يصابون بالإكتئاب في وقت ما في حياتهم، و3٪ بعد حمل زوجاتهم، فالحمل والإنجاب قد يزيد من احتمالية إصابة الرجال بالاكتئاب رغم أن الدراسات والأبحاث دائما تركز على المرأة واحتمالية إصابتها بالاكتئاب أثناء الحمل أو بعده.

وفي الدراسة الجديدة، حلل الفريق البيانات التي تم جمعها من أزواج النساء الحوامل أو اللاتي أنجبن في تلك الفترة، وأجرى الباحثون مقابلات في المنزل مع 3،826 من الآباء أثناء حمل زوجاتهم، وقد أجريت جولة أخرى من المقابلات مع 3549 من الآباء بعد حوالي تسعة أشهر من ولادة زوجاتهم.

وجدت أندروود وزملاؤها أن 2.3 في المئة من الآباء يعانون من أعراض الاكتئاب أثناء فترة حمل زوجاتهم، و 4.3 في المئة من الآباء ترتفع أعراض الاكتئاب لديهم بعد ولادة زوجاتهم.

وقد تم ربط أعراض الاكتئاب بالرجال خلال فترة الحمل لكون بعضهم يعاني من التوتر أو في حالة صحية سيئة، كما قد يصيب الاكتئاب الرجال بعد الولادة إذا كانوا ممن أصابهم القلق والتوتر أثناء الحمل أو لم تعد علاقتهم بزوجاتهم جيدة بعد ولادة الطفل، وقد يكثر أو يزيد الاكتئاب إذا كان الرجل فقيرا،أو دون عمل.

وقال بولسون، الذي لم يشارك في الدراسة الجديدة يجب على الناس أيضا التفكير في تأثير الاكتئاب على الأسرة بأكملها، كما أن هناك الكثير من العلاجات لهذا ولقد تم التعامل مع الاكتئاب لفترة طويلة. وقد لا يكون لدينا علاجات مصممة خصيصا لإكتئاب الأب، ولكن لدينا تدخلات لعلاج الاكتئاب وهي فعالة”، وتشمل تلك التدخلات الأدوية والعلاج النفسي مثل العلاج السلوكي المعرفي (CBT)، والتي يمكن أن تساعد الناس في معرفة السبل لحل مشاكلهم.

وحسب ما قاله بولسون أن بعض الناس يشعرون  بالذنب أحيانا لأنهم بحاجة للعلاج في وقت قدوم طفلهم  للحياة ولكنهم يجب أن يعلموا أن معالجة أنفسهم هي طريقة لمعالجة البيئة والنظام الذي سيعيش فيه الطفل.

المصدر






اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *