سعودياتمنزل وديكور

“سنتربوينت” تحتفل بافتتاح المتجر رقم 100 وتعلن عن خطط توسعية طموحة

“سنتربوينت” تحتفل بافتتاح المتجر رقم 100 وتعلن عن خطط توسعية طموحة

 9e36369d2f25f7ac_org (2) 960836838150ca58_org (1) afd3b44e5e423d7f_org (1)




نبذة عن سنتربوينت

أطلقت مجموعة لاندمارك أول متجر لسنتربوينت في الكويت عام 2005. ومنذ ذلك الحين، شهدت العلامة التجارية نمواً مضطرداً لتمثل اليوم أكبر سلسلة من متاجر التجزئة غير الغذائية، بمساحة إجمالية تبلغ 5 ملايين قدم مربعة تشمل المملكة العربية السعودية والإمارات والكويت وعُمان والبحرين وقطر ومصر ولبنان والأردن.

ويمثل كل واحد من متاجر سنتربوينت مخزناً كبيراً يعرض أربعة علامات تجارية متميزة، وهي  محل الأطفال، وشومارت، وسبلاش، ولايف ستايل. وتوفر هذه العلامات التجارية مجموعة واسعة من المنتجات المتميزة تتضمن الأزياء الراقية والاكسسوارات والأحذية الأنيقة ومنتجات التجميل والحلاقة، بالإضافة إلى لوازم الأطفال والصغار، وديكور المنازل والكثير غير ذلك.

ويعمل لدى سنتربوينت ما يزيد على 10 آلاف موظف يقدمون خدماتهم لأكثر من 35 مليون عميل سنوياً من خلال 100 متجر موزعة على دول مجلس التعاون الخليجي والشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وتُعد سنتربوينت من أكثر متاجر التجزئة شعبية وجاذبية في منطقة الشرق الأوسط، وقد تم اختيارها مرتين لنيل جائزة “سوبر براند” في دولة الإمارات.

  • ·        رصدت مليار درهم لافتتاح 75 متجراً جديداً بحلول عام 2019
  • ·        التوسع سيسهم في خلق 10 آلاف فرصة عمل جديدة في المنطقة

الرياض-السعودية، 25 مارس 2014: كشفت سنتربوينت، مفهوم التجزئة الفريد في المنطقة والذي يضم أربع علامات تجارية رائدة من مجموعة لاندمارك تحت سقف واحد، النقاب عن خطط طموحة للتوسع في منطقة الشرق الأوسط وآسيا وأفريقيا.

ومع امتلاكها 100 متجر حالياً في محفظتها، رصدت سنتربوينت مليار درهم لإطلاق 75 متجراً خلال السنوات الخمسة المقبلة في أسواقها الحالية، بالإضافة إلى أسواق جديدة تشمل العراق وليبيا وبعض الدول الأفريقية. ومن المتوقع أن يسهم هذا التوسع في توفير 10 آلاف فرصة عمل جديدة في المنطقة.

وتوفر سنتربوينت، التي تم إطلاقها في الكويت عام 2005، أربع علامات تجارية رئيسية تحت سقف واحد، وهي محل الأطفال، وسبلاش، وشومارت، ولايف ستايل، في كل من المملكة العربية السعودية والإمارات والكويت وعمان والبحرين وقطر ومصر ولبنان والأردن، والتي تغطي بشكل إجمالي مساحة تفوق 5 ملايين قدم مربعة.

وبهذه المناسبة، قال فينود تالريجا، مدير سنتربوينت: “تقدم سنتربوينت مفهوماً مبتكراً للتسوق يشمل أربع علامات تجارية تحت سقف واحد، وقد حظي هذا المفهوم بقبول واسع في جميع المناطق التي نتواجد فيها. إن نجاحنا يعتبر بشكل واضح شهادة على جودة المنتجات والخدمات التي نقدمها، وكذلك على التطبيق العملي لفكرة وجود جهة واحدة تلبي احتياجات التسوق لجميع أفراد العائلة. واستناداً إلى خبرتها التي تمتد إلى عقد من الزمان تقريباً، تسعى سنتربوينت إلى دخول أسواق جديدة واستكشاف المزيد من الفرص”.

وشهدت سنتربوينت نجاحاً كبيراً وخاصة في المملكة العربية السعودية والكويت حيث تطور المفهوم إلى وجهة عائلية رئيسية لشراء الملابس. وتعد المملكة العربية السعودية أكبر أسواق العلامة التجارية إذ تضم 56 متجراً لسنتربوينت، تليها سوق دولة الإمارات التي تضم 15 متجراً.

وأكد سايمون كوبر، رئيس سنتربوينت قائلاً: “أظهرت دراسة شاملة للمستهلكين أجريت في عام 2013 عبر أسواقنا الرئيسية في دول مجلس التعاون الخليجي، أن المتسوقين أصبحوا على علاقة وثيقة بمحلات سنتربوينت؛ ففي كل ثانية نستقبل أربعة عملاء ونصدر فاتورة واحدة عبر شبكة محلاتنا، أي ما يعادل 35 مليون معاملة بيع سنوياً. كما المستهلكون العاديون يزورون محلات سنتربوينت تسع مرات على الأقل في السنة ويتسوق مع الأسرة من ثلاث على الأقل من العلامات ىالتجارية الأربع، وهو ما يعد مؤشراً قوياً على نجاح سنتربوينت كمفهوم تجاري فريد”.

وتحظى سنتربوينت بقبول واسع لا يضاهى لدى العملاء، وتستعد العلامة التجارية لنمو هائل مدعوماً بفريق عمل قوامه 10000 موظف من ذوي الكفاءة العالية. وتعتبر السنوات الخمس المقبلة ذات أهمية خاصة للعلامة التجارية لكونها ستشهد استكشاف أسواق جديدة للنمو والتوسع.

ويحصل أعضاء برنامج “شكراً” من مجموعة لاندمارك، وهو أكبر برنامج ولاء في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، نقاطاً مقابل كل عملية شراء تتم في متاجر سنتربوينت والتي يمكن استبدالها بمنتجات متنوعة داخل المتجر. المزيد من التفاصيل على الموقع الإلكتروني: www.centrepointstores.com


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *