بيانات صحفية

دار موراي: ثوب الزفاف بلمسة شخصية للعروس

العلامة التي تتخذ من الإمارات مقراً لها تقدم فساتين زفاف ساحرة مصنّعة يدوياً

تأسست ’دار موراي‘ على يد المصممة باربران هيتون عام 2012، وتقدم فساتين زفاف مخصصة للعرائس اللواتي تنشدن إطلالات عصرية تواكب صيحات الموضة المبتكرة.

دار موراي: ثوب الزفاف بلمسة شخصية للعروس




وتوفر الدار فساتين مصنّعة يدوياً مفعمة بالرقة والأنوثة وفق الطراز البوهيمي لتردم ثغرة الطلب على قطعٍ مبتكرة وعصرية في سوق الإمارات العربية المتحدة. وتلبي إبداعات الدار أذواق العرائس اللواتي تبحثن عن التفرّد ليلة زفافهن، وتتميز جميعها بملامح رئيسية تبرز بالقصات الواضحة والأقمشة المنسدلة والطبيعة الإنسيابية للتصاميم.

وتحظى باربران هيتون، المؤسسة والمصممة الرئيسية في ’دار موراي‘، بخبرة غنية اكتسبتها من العمل لمدة 15 عاماً في عالم تصميم الأزياء. كما نشأت المصممة المبدعة على حبّ الأزياء، حيث كانت والدتها تعمل في خياطة الفساتين. وكان من الطبيعي أن تأخذ مسيرتها المهنية منحى خاصاً بالأزياء طوال 15 عاماً لتستقر على تصميم أثواب الزفاف عام 2012.

دار موراي: ثوب الزفاف بلمسة شخصية للعروس

وفي هذا السياق، قالت هيتون: “تحرص ’دار موراي‘ على اصطحاب العرائس في جولة مميزة والتعرف عليهنّ عن كثب لتعكس كل من قطعنا الملامح المميزة لشخصية العروس. ويقوم نهجنا على الاهتمام بأدق التفاصيل وصياغة الإطلالة النهائية التي يمنحها الفستان بعناية كبيرة. وصممت الدار أكثر من 100 ثوب زفاف حتى اليوم تألقت بها العرائس من مختلف أنحاء العالم، بدءاً من نيوزيلندا إلى مدغشقر”.

وتأخذ ’دار موراي‘ بيد العروس في رحلة فاخرة مصممة خصيصاً لابتكار الثوب المثالي بإشراف الخبيرة المخضرمة هيتون. وتخبئ العلامة المتخصصة بأثواب الزفاف في جعبتها خططاً واعدة لتعزيز عروضها مع إطلاق أول تشكيلة لملابس العرائس الجاهزة في وقت لاحق من العام الجاري.

ويُشار إلى ضرورة حجز موعد مسبق لزيارة الاستوديو من خلال التواصل عبر البريد الإلكتروني: info@houseofmoirai.com.


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *