بيانات صحفية

المؤتمر السعودي الدولي للمختبرات الطبية، منصة التقاء الروّاد والنهوض بالصناعات الطبية في المملكة..

المؤتمر السعودي الدولي للمختبرات الطبية، منصة التقاء الروّاد والنهوض بالصناعات الطبية في المملكة..     يشهد مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض في شهر نوفمبر المُقبل تنيظم المؤتمر والمعرض السعودي الدولي للمختبرات الطبية 2018، حيث تُنظم شركة العربية الأولى لتنظيم المعارض والمؤتمرات، بالتعاون مع جمعية المختبرات الطبية السعودية، المعرض والمُؤتمر، والذي يهدف إلى جمع عدد من خُبراء المختبرات الطبية الإكلينيكية والعُلماء والباحثين من مختلف أنحاء العالم على أرضٍ واحدة، لتبادل الخبرات ونتائج الأبحاث حول جوانب مختلفة من الطب المخبري السريري.  فرص ذهبية للمُشاركات باستكشاف أحدث اتجاهات صناعة المختبرات الطبية من حول العالم..  برزت المرأة السعودية في العقود القليلة الماضية بتمثيلها ومشاركتها في العديد من المحافل الدولية إلى جانب الرجل، وتوليها مناصب عُليا في العديد من المجالات، أبرزها المجال والقطاع الصحي في المملكة. حيث كانت المرأة السعودية الطبيبة والممرضة وأخصائية المختبرات والصيدلانية، ونافست الرجل في تولي هذه المهن الدقيقة.  وتشهد المملكة العربية السعودية انتعاشًا كبيرًا في الاقتصاد وانفتاحًا على الصناعات العالمية بمجالاتٍ مختلفة. ولعل أبرز المجالات التي تأثّرت بانتعاش الاقتصاد المحلي، القطاع الصحي وما يتبعه من المختبرات الصحية الإكلينيكية والمستشفيات ودور الرعاية الصحية وغير ذلك.     ويُعتبر المؤتمر والمعرض السعودي الدولي للمختبرات الطبية، بمثابة منصة لاجتماع الروّاد ورجال الأعمال والعلماء والباحثين لمناقشة المشاريع والاطلاع على نتائج الأبحاث المتعلّقة بالمختبرات الطبية والاختبارات السريرية.  ويُتيح المعرض السعودي الدولي للمختبرات الطبية فرصة ذهبية للمُشاركات والمشاركين بالاطلاع على أحدث اتجاهات الصناعة في مجال المختبرات الطبية الإكلينيكية. كما يستهدف المعرض أكثر من 250 عارضًا من 140 دولة مختلفة، والذين يُغطون قطاعات الصناعة المتعددة، بما في ذلك الشركات والموزعين والمصنّعين ذوي الصلة بمعدات المختبرات الطبية.     وكانت المرأة السعودية قد شاركت مؤخرًا في العديد من الفعاليات الحكومية الرسمية والمؤتمرات والمعارض، ويُعتبر المؤتمر السعودي الدولي للمختبرات الطبية نقطة مهمة في مسيرة المرأة السعودية المهتمة بالعلوم الصحية، ومنصة انطلاق للمشاركة في الصناعات الصحية والتقنيات الآخذة بالتمدد والتوسّع بالمملكة.   كما سيسمح المعرض للزوّار والزائرات باستكشاف أحدث اتجاهات الصناعة والتقنية من جميع أنحاء العالم، وذلك من خلال:  ⦁	فتح قنوات فعالة للأعمال التجارية المرتبطة بصناعة المختبرات الطبية.  ⦁	جمع رجال الأعمال لاتخاذ القرارات المتعلّقة بالمجالات الطبية.  ⦁	استضافة المناقشات الرئيسية بين المفكرين وقادة الصناعة.   مجموعة واسعة من المُنتجات والتقنيات الطبية الحديثة..  في المعرض، سيتم عرض مجموعة متنوّعة من الأجهزة الطبية والتقنية الحديثة، منها:  ⦁	الأجهزة والأنظمة التحليلية  ⦁	أجهزة التحليل الفيزيائي والكيميائي  ⦁	الكروماتوجرافي  ⦁	التحليل الطيفي  ⦁	التصوير المجهري والبصري  ⦁	التكنولوجيا الحيوية  ⦁	معدات وأجهزة المختبرات  ⦁	أتمتة المختبرات  ⦁	تحليل المختبرات  ⦁	المواد الاستهلاكية والكيميائية للمختبرات  ⦁	معدات المختبرات البيئية  ⦁	معدات مختبرات الطب الشرعي  ⦁	المعدات الزجاجية للمختبرات  ⦁	معدات القياس والاختبار     ويُشكّل انعقاد المعرض نافذة للمختصين والطالبات والطلبة السعوديين للاطلاع على أفضل الأبحاث العلمية المحلية والعالمية الخاصة بعلوم المختبرات الطبية، والمشاركة في ورش العمل والاستفادة من ساعات العمل المعتمدة.

يشهد مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض في شهر نوفمبر المُقبل تنيظم المؤتمر والمعرض السعودي الدولي للمختبرات الطبية 2018، حيث تُنظم شركة العربية الأولى لتنظيم المعارض والمؤتمرات، بالتعاون مع جمعية المختبرات الطبية السعودية، المعرض والمُؤتمر، والذي يهدف إلى جمع عدد من خُبراء المختبرات الطبية الإكلينيكية والعُلماء والباحثين من مختلف أنحاء العالم على أرضٍ واحدة، لتبادل الخبرات ونتائج الأبحاث حول جوانب مختلفة من الطب المخبري السريري.




فرص ذهبية للمُشاركات باستكشاف أحدث اتجاهات صناعة المختبرات الطبية من حول العالم..

برزت المرأة السعودية في العقود القليلة الماضية بتمثيلها ومشاركتها في العديد من المحافل الدولية إلى جانب الرجل، وتوليها مناصب عُليا في العديد من المجالات، أبرزها المجال والقطاع الصحي في المملكة. حيث كانت المرأة السعودية الطبيبة والممرضة وأخصائية المختبرات والصيدلانية، ونافست الرجل في تولي هذه المهن الدقيقة.

وتشهد المملكة العربية السعودية انتعاشًا كبيرًا في الاقتصاد وانفتاحًا على الصناعات العالمية بمجالاتٍ مختلفة. ولعل أبرز المجالات التي تأثّرت بانتعاش الاقتصاد المحلي، القطاع الصحي وما يتبعه من المختبرات الصحية الإكلينيكية والمستشفيات ودور الرعاية الصحية وغير ذلك.

المؤتمر السعودي الدولي للمختبرات الطبية، منصة التقاء الروّاد والنهوض بالصناعات الطبية في المملكة..     يشهد مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض في شهر نوفمبر المُقبل تنيظم المؤتمر والمعرض السعودي الدولي للمختبرات الطبية 2018، حيث تُنظم شركة العربية الأولى لتنظيم المعارض والمؤتمرات، بالتعاون مع جمعية المختبرات الطبية السعودية، المعرض والمُؤتمر، والذي يهدف إلى جمع عدد من خُبراء المختبرات الطبية الإكلينيكية والعُلماء والباحثين من مختلف أنحاء العالم على أرضٍ واحدة، لتبادل الخبرات ونتائج الأبحاث حول جوانب مختلفة من الطب المخبري السريري.  فرص ذهبية للمُشاركات باستكشاف أحدث اتجاهات صناعة المختبرات الطبية من حول العالم..  برزت المرأة السعودية في العقود القليلة الماضية بتمثيلها ومشاركتها في العديد من المحافل الدولية إلى جانب الرجل، وتوليها مناصب عُليا في العديد من المجالات، أبرزها المجال والقطاع الصحي في المملكة. حيث كانت المرأة السعودية الطبيبة والممرضة وأخصائية المختبرات والصيدلانية، ونافست الرجل في تولي هذه المهن الدقيقة.  وتشهد المملكة العربية السعودية انتعاشًا كبيرًا في الاقتصاد وانفتاحًا على الصناعات العالمية بمجالاتٍ مختلفة. ولعل أبرز المجالات التي تأثّرت بانتعاش الاقتصاد المحلي، القطاع الصحي وما يتبعه من المختبرات الصحية الإكلينيكية والمستشفيات ودور الرعاية الصحية وغير ذلك.     ويُعتبر المؤتمر والمعرض السعودي الدولي للمختبرات الطبية، بمثابة منصة لاجتماع الروّاد ورجال الأعمال والعلماء والباحثين لمناقشة المشاريع والاطلاع على نتائج الأبحاث المتعلّقة بالمختبرات الطبية والاختبارات السريرية.  ويُتيح المعرض السعودي الدولي للمختبرات الطبية فرصة ذهبية للمُشاركات والمشاركين بالاطلاع على أحدث اتجاهات الصناعة في مجال المختبرات الطبية الإكلينيكية. كما يستهدف المعرض أكثر من 250 عارضًا من 140 دولة مختلفة، والذين يُغطون قطاعات الصناعة المتعددة، بما في ذلك الشركات والموزعين والمصنّعين ذوي الصلة بمعدات المختبرات الطبية.     وكانت المرأة السعودية قد شاركت مؤخرًا في العديد من الفعاليات الحكومية الرسمية والمؤتمرات والمعارض، ويُعتبر المؤتمر السعودي الدولي للمختبرات الطبية نقطة مهمة في مسيرة المرأة السعودية المهتمة بالعلوم الصحية، ومنصة انطلاق للمشاركة في الصناعات الصحية والتقنيات الآخذة بالتمدد والتوسّع بالمملكة.   كما سيسمح المعرض للزوّار والزائرات باستكشاف أحدث اتجاهات الصناعة والتقنية من جميع أنحاء العالم، وذلك من خلال:  ⦁	فتح قنوات فعالة للأعمال التجارية المرتبطة بصناعة المختبرات الطبية.  ⦁	جمع رجال الأعمال لاتخاذ القرارات المتعلّقة بالمجالات الطبية.  ⦁	استضافة المناقشات الرئيسية بين المفكرين وقادة الصناعة.   مجموعة واسعة من المُنتجات والتقنيات الطبية الحديثة..  في المعرض، سيتم عرض مجموعة متنوّعة من الأجهزة الطبية والتقنية الحديثة، منها:  ⦁	الأجهزة والأنظمة التحليلية  ⦁	أجهزة التحليل الفيزيائي والكيميائي  ⦁	الكروماتوجرافي  ⦁	التحليل الطيفي  ⦁	التصوير المجهري والبصري  ⦁	التكنولوجيا الحيوية  ⦁	معدات وأجهزة المختبرات  ⦁	أتمتة المختبرات  ⦁	تحليل المختبرات  ⦁	المواد الاستهلاكية والكيميائية للمختبرات  ⦁	معدات المختبرات البيئية  ⦁	معدات مختبرات الطب الشرعي  ⦁	المعدات الزجاجية للمختبرات  ⦁	معدات القياس والاختبار     ويُشكّل انعقاد المعرض نافذة للمختصين والطالبات والطلبة السعوديين للاطلاع على أفضل الأبحاث العلمية المحلية والعالمية الخاصة بعلوم المختبرات الطبية، والمشاركة في ورش العمل والاستفادة من ساعات العمل المعتمدة.

ويُعتبر المؤتمر والمعرض السعودي الدولي للمختبرات الطبية، بمثابة منصة لاجتماع الروّاد ورجال الأعمال والعلماء والباحثين لمناقشة المشاريع والاطلاع على نتائج الأبحاث المتعلّقة بالمختبرات الطبية والاختبارات السريرية.

ويُتيح المعرض السعودي الدولي للمختبرات الطبية فرصة ذهبية للمُشاركات والمشاركين بالاطلاع على أحدث اتجاهات الصناعة في مجال المختبرات الطبية الإكلينيكية. كما يستهدف المعرض أكثر من 250 عارضًا من 140 دولة مختلفة، والذين يُغطون قطاعات الصناعة المتعددة، بما في ذلك الشركات والموزعين والمصنّعين ذوي الصلة بمعدات المختبرات الطبية.

المؤتمر السعودي الدولي للمختبرات الطبية، منصة التقاء الروّاد والنهوض بالصناعات الطبية في المملكة..     يشهد مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض في شهر نوفمبر المُقبل تنيظم المؤتمر والمعرض السعودي الدولي للمختبرات الطبية 2018، حيث تُنظم شركة العربية الأولى لتنظيم المعارض والمؤتمرات، بالتعاون مع جمعية المختبرات الطبية السعودية، المعرض والمُؤتمر، والذي يهدف إلى جمع عدد من خُبراء المختبرات الطبية الإكلينيكية والعُلماء والباحثين من مختلف أنحاء العالم على أرضٍ واحدة، لتبادل الخبرات ونتائج الأبحاث حول جوانب مختلفة من الطب المخبري السريري.  فرص ذهبية للمُشاركات باستكشاف أحدث اتجاهات صناعة المختبرات الطبية من حول العالم..  برزت المرأة السعودية في العقود القليلة الماضية بتمثيلها ومشاركتها في العديد من المحافل الدولية إلى جانب الرجل، وتوليها مناصب عُليا في العديد من المجالات، أبرزها المجال والقطاع الصحي في المملكة. حيث كانت المرأة السعودية الطبيبة والممرضة وأخصائية المختبرات والصيدلانية، ونافست الرجل في تولي هذه المهن الدقيقة.  وتشهد المملكة العربية السعودية انتعاشًا كبيرًا في الاقتصاد وانفتاحًا على الصناعات العالمية بمجالاتٍ مختلفة. ولعل أبرز المجالات التي تأثّرت بانتعاش الاقتصاد المحلي، القطاع الصحي وما يتبعه من المختبرات الصحية الإكلينيكية والمستشفيات ودور الرعاية الصحية وغير ذلك.     ويُعتبر المؤتمر والمعرض السعودي الدولي للمختبرات الطبية، بمثابة منصة لاجتماع الروّاد ورجال الأعمال والعلماء والباحثين لمناقشة المشاريع والاطلاع على نتائج الأبحاث المتعلّقة بالمختبرات الطبية والاختبارات السريرية.  ويُتيح المعرض السعودي الدولي للمختبرات الطبية فرصة ذهبية للمُشاركات والمشاركين بالاطلاع على أحدث اتجاهات الصناعة في مجال المختبرات الطبية الإكلينيكية. كما يستهدف المعرض أكثر من 250 عارضًا من 140 دولة مختلفة، والذين يُغطون قطاعات الصناعة المتعددة، بما في ذلك الشركات والموزعين والمصنّعين ذوي الصلة بمعدات المختبرات الطبية.     وكانت المرأة السعودية قد شاركت مؤخرًا في العديد من الفعاليات الحكومية الرسمية والمؤتمرات والمعارض، ويُعتبر المؤتمر السعودي الدولي للمختبرات الطبية نقطة مهمة في مسيرة المرأة السعودية المهتمة بالعلوم الصحية، ومنصة انطلاق للمشاركة في الصناعات الصحية والتقنيات الآخذة بالتمدد والتوسّع بالمملكة.   كما سيسمح المعرض للزوّار والزائرات باستكشاف أحدث اتجاهات الصناعة والتقنية من جميع أنحاء العالم، وذلك من خلال:  ⦁	فتح قنوات فعالة للأعمال التجارية المرتبطة بصناعة المختبرات الطبية.  ⦁	جمع رجال الأعمال لاتخاذ القرارات المتعلّقة بالمجالات الطبية.  ⦁	استضافة المناقشات الرئيسية بين المفكرين وقادة الصناعة.   مجموعة واسعة من المُنتجات والتقنيات الطبية الحديثة..  في المعرض، سيتم عرض مجموعة متنوّعة من الأجهزة الطبية والتقنية الحديثة، منها:  ⦁	الأجهزة والأنظمة التحليلية  ⦁	أجهزة التحليل الفيزيائي والكيميائي  ⦁	الكروماتوجرافي  ⦁	التحليل الطيفي  ⦁	التصوير المجهري والبصري  ⦁	التكنولوجيا الحيوية  ⦁	معدات وأجهزة المختبرات  ⦁	أتمتة المختبرات  ⦁	تحليل المختبرات  ⦁	المواد الاستهلاكية والكيميائية للمختبرات  ⦁	معدات المختبرات البيئية  ⦁	معدات مختبرات الطب الشرعي  ⦁	المعدات الزجاجية للمختبرات  ⦁	معدات القياس والاختبار     ويُشكّل انعقاد المعرض نافذة للمختصين والطالبات والطلبة السعوديين للاطلاع على أفضل الأبحاث العلمية المحلية والعالمية الخاصة بعلوم المختبرات الطبية، والمشاركة في ورش العمل والاستفادة من ساعات العمل المعتمدة.

وكانت المرأة السعودية قد شاركت مؤخرًا في العديد من الفعاليات الحكومية الرسمية والمؤتمرات والمعارض، ويُعتبر المؤتمر السعودي الدولي للمختبرات الطبية نقطة مهمة في مسيرة المرأة السعودية المهتمة بالعلوم الصحية، ومنصة انطلاق للمشاركة في الصناعات الصحية والتقنيات الآخذة بالتمدد والتوسّع بالمملكة.

كما سيسمح المعرض للزوّار والزائرات باستكشاف أحدث اتجاهات الصناعة والتقنية من جميع أنحاء العالم، وذلك من خلال:

⦁ فتح قنوات فعالة للأعمال التجارية المرتبطة بصناعة المختبرات الطبية.

⦁ جمع رجال الأعمال لاتخاذ القرارات المتعلّقة بالمجالات الطبية.

⦁ استضافة المناقشات الرئيسية بين المفكرين وقادة الصناعة.

مجموعة واسعة من المُنتجات والتقنيات الطبية الحديثة..

في المعرض، سيتم عرض مجموعة متنوّعة من الأجهزة الطبية والتقنية الحديثة، منها:

⦁ الأجهزة والأنظمة التحليلية

⦁ أجهزة التحليل الفيزيائي والكيميائي

⦁ الكروماتوجرافي

⦁ التحليل الطيفي

⦁ التصوير المجهري والبصري

⦁ التكنولوجيا الحيوية

⦁ معدات وأجهزة المختبرات

⦁ أتمتة المختبرات

⦁ تحليل المختبرات

⦁ المواد الاستهلاكية والكيميائية للمختبرات

⦁ معدات المختبرات البيئية

⦁ معدات مختبرات الطب الشرعي

⦁ المعدات الزجاجية للمختبرات

⦁ معدات القياس والاختبار

المؤتمر السعودي الدولي للمختبرات الطبية، منصة التقاء الروّاد والنهوض بالصناعات الطبية في المملكة..     يشهد مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض في شهر نوفمبر المُقبل تنيظم المؤتمر والمعرض السعودي الدولي للمختبرات الطبية 2018، حيث تُنظم شركة العربية الأولى لتنظيم المعارض والمؤتمرات، بالتعاون مع جمعية المختبرات الطبية السعودية، المعرض والمُؤتمر، والذي يهدف إلى جمع عدد من خُبراء المختبرات الطبية الإكلينيكية والعُلماء والباحثين من مختلف أنحاء العالم على أرضٍ واحدة، لتبادل الخبرات ونتائج الأبحاث حول جوانب مختلفة من الطب المخبري السريري.  فرص ذهبية للمُشاركات باستكشاف أحدث اتجاهات صناعة المختبرات الطبية من حول العالم..  برزت المرأة السعودية في العقود القليلة الماضية بتمثيلها ومشاركتها في العديد من المحافل الدولية إلى جانب الرجل، وتوليها مناصب عُليا في العديد من المجالات، أبرزها المجال والقطاع الصحي في المملكة. حيث كانت المرأة السعودية الطبيبة والممرضة وأخصائية المختبرات والصيدلانية، ونافست الرجل في تولي هذه المهن الدقيقة.  وتشهد المملكة العربية السعودية انتعاشًا كبيرًا في الاقتصاد وانفتاحًا على الصناعات العالمية بمجالاتٍ مختلفة. ولعل أبرز المجالات التي تأثّرت بانتعاش الاقتصاد المحلي، القطاع الصحي وما يتبعه من المختبرات الصحية الإكلينيكية والمستشفيات ودور الرعاية الصحية وغير ذلك.     ويُعتبر المؤتمر والمعرض السعودي الدولي للمختبرات الطبية، بمثابة منصة لاجتماع الروّاد ورجال الأعمال والعلماء والباحثين لمناقشة المشاريع والاطلاع على نتائج الأبحاث المتعلّقة بالمختبرات الطبية والاختبارات السريرية.  ويُتيح المعرض السعودي الدولي للمختبرات الطبية فرصة ذهبية للمُشاركات والمشاركين بالاطلاع على أحدث اتجاهات الصناعة في مجال المختبرات الطبية الإكلينيكية. كما يستهدف المعرض أكثر من 250 عارضًا من 140 دولة مختلفة، والذين يُغطون قطاعات الصناعة المتعددة، بما في ذلك الشركات والموزعين والمصنّعين ذوي الصلة بمعدات المختبرات الطبية.     وكانت المرأة السعودية قد شاركت مؤخرًا في العديد من الفعاليات الحكومية الرسمية والمؤتمرات والمعارض، ويُعتبر المؤتمر السعودي الدولي للمختبرات الطبية نقطة مهمة في مسيرة المرأة السعودية المهتمة بالعلوم الصحية، ومنصة انطلاق للمشاركة في الصناعات الصحية والتقنيات الآخذة بالتمدد والتوسّع بالمملكة.   كما سيسمح المعرض للزوّار والزائرات باستكشاف أحدث اتجاهات الصناعة والتقنية من جميع أنحاء العالم، وذلك من خلال:  ⦁	فتح قنوات فعالة للأعمال التجارية المرتبطة بصناعة المختبرات الطبية.  ⦁	جمع رجال الأعمال لاتخاذ القرارات المتعلّقة بالمجالات الطبية.  ⦁	استضافة المناقشات الرئيسية بين المفكرين وقادة الصناعة.   مجموعة واسعة من المُنتجات والتقنيات الطبية الحديثة..  في المعرض، سيتم عرض مجموعة متنوّعة من الأجهزة الطبية والتقنية الحديثة، منها:  ⦁	الأجهزة والأنظمة التحليلية  ⦁	أجهزة التحليل الفيزيائي والكيميائي  ⦁	الكروماتوجرافي  ⦁	التحليل الطيفي  ⦁	التصوير المجهري والبصري  ⦁	التكنولوجيا الحيوية  ⦁	معدات وأجهزة المختبرات  ⦁	أتمتة المختبرات  ⦁	تحليل المختبرات  ⦁	المواد الاستهلاكية والكيميائية للمختبرات  ⦁	معدات المختبرات البيئية  ⦁	معدات مختبرات الطب الشرعي  ⦁	المعدات الزجاجية للمختبرات  ⦁	معدات القياس والاختبار     ويُشكّل انعقاد المعرض نافذة للمختصين والطالبات والطلبة السعوديين للاطلاع على أفضل الأبحاث العلمية المحلية والعالمية الخاصة بعلوم المختبرات الطبية، والمشاركة في ورش العمل والاستفادة من ساعات العمل المعتمدة.

ويُشكّل انعقاد المعرض نافذة للمختصين والطالبات والطلبة السعوديين للاطلاع على أفضل الأبحاث العلمية المحلية والعالمية الخاصة بعلوم المختبرات الطبية، والمشاركة في ورش العمل والاستفادة من ساعات العمل المعتمدة.


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *