الحمل والطفل

اكتشفي هذه الفوائد المذهلة لتمارين السكوات

تمرين السكوات (Squat)، أو القُرفصاء كما يسميه بعضهم، هو واحد من أهم التمارين التي يمارسها غالبية الرياضيين، وخاصة منهم رافعو الأثقال و كمال الأجسام. ويعتمد هذا الأخير بالأساس على ثني الساق في جميع طرق ممارسته، فيما يتميز بفوائده العديدة على الصحة خاصةً بالنسبة إلى أولائك الذين تعودوا على القيام به بشكل منتظم. ولإن تبدو هذه الرياضة صعبةً ومتعبةً في بدايتها، إلا أنها تصبح سهلةً ويسيرةً للغاية مع الوقت، ومن أجل ذلك ندعوك إلى التفكير جديا في ممارستها عزيزتي حتى تمنحي لنفسك فرصة الحصول على كل تلك المزايا التي تقدمها، والتي نستعرض لك أبرزها في ما تبقى من أسطر من هذا المقال، علنا نزيد من حماستك ونشحن جانب الإصرار والتحدي فيك. تابعي معنا إذا واكتشفي جميع هذه المزايا!




5 فوائد رائعة لتمارين السكوات

1. الميزة الأولى : تقوية العضلات

لن تصدقي ما يمكن أن تفعله تمارين السكوات بعضلات جسمك عزيزتي؛ فهي تعمل على تقويتها بشكل كبير، خاصةً تلك المتعلقة بالساقين والتي يتم الاعتماد عليها في كل من الحركة والمشي، تخيلي كيف ستساعدك هذه التمارين على تحمل أعباء ومسؤوليات المنزل، سيكون الأمر أكثر من رائع أليس كذلك؟. طبعا ليس هذا كل شيء، فتمارين السكوات تساعد أيضا على جعل عضلات الركبتين أكثر لينا، وذلك عبر تحفيز إفراز المخاط المسؤول عن هذه المهمة، وهو  ما يساهم حتما في الوقاية من الإصابة بمرض خشونة الركبتين. ولا تقف مزايا هذه التمارين عند هذا الحد، إذ تجدر الإشارة إلى كونها تعمل أيضا على الحد من الإصابة بمرض هشاشه العظام وعلى مكافحة مشكلة الروماتيزم المزعجة، إلى جانب تحفيز الجسم على حرق المزيد من السعرات الحرارية، وبالتالي الحصول على القوام الممشوق الذي تحلم به كل سيدة.

2. الميزة الثانية : تقوية المهبل

كما سبق وكنا نشير إلى ذلك، فإن تمارين السكوات تلعب دورا بارزا في تقوية عضلات الجسم بشكل عام. وبالإضافة إلى تلك التي ذكرناها، فإننا نلفت انتباهك عزيزتي إلى أن هذه التمارين مفيدة أيضا في تحسين وظائف عضلات المهبل، وهو ما يساهم في تيسير عملية الولادة الطبيعية لدى بنات حواء الحوامل، فمن المعروف أن هؤلاء الأخيرات يشعرن بآلام رهيبة عند المخاض، فيما يمكن أن تكون الأمور أكثر يسرا بكثير مع المواظبة على ممراسة تمارين السكوات المقوية. ما رأيك في ذلك عزيزتي؟!

3. الميزة الثالثة : الحصول على مؤخرة مشدودة

قد تحظى العديد من النساء بالقوام الرشيق المأمول، ولكن يصعب على العديدات منهن الحصول على المؤخرة المثالية، والتي يجب أن تكون بارزةً بعض الشيء حتى تمنح صاحبتها مزيدا من الجاذبية والأنوثة. وربما تمتلك بعض النساء مؤخرةً كبيرةً، ولكنها تكون مترهلةً فتفقد بذلك جمالها المطلوب، فهل أنت من هؤلاء السيدات عزيزتي؟ إن كانت إجابتك بنعم، فلا تفكري مطلقا في القيام بأية عملية جراحية أو استخدام أي مواد طبية لشد مؤخرتك؛ فهذه الأمور قد تؤدي غالبا إلى الحصول على نتائج عكسية وغير مرضية بالمرة. ستسأليننا الآن عن الحل المجدي، أليس كذلك؟ نعلمك بأن تمارين السكوات هي وصفتك المثالية للوصول إلى ما ترغبين؛ حيث أثبتت التجارب أن الاستمرار على هذه الأخيرة كفيل بمنح صاحبته المؤخرة الجذابة التي تحلم بها دائما.

4. الميزة الرابعة : التخلص من السموم المتراكمة في الجسم 

شأنها شأن بقية الرياضات الأخرى، فإن تمارين السكوات تبدو مفيدةً للغاية في تحفيز الجسم على التخلص من العرق والمياه الزائدة الموجودة فيه، والتي عادةً ما تكون مصحوبةً بمختلف السموم المتراكمة بالداخل. وتشير الدراسات إلى أن هذه التمارين تمتلك أيضا القدرة العالية على القضاء على جميع الأتربة والشوائب العالقة داخل خلايا البشرة، وذلك لأنها تعمل أساسا على زيادة نسبة تدفق السوائل بدرجة عالية، وهو ما  يساعد المعدة على هضم الطعام بشكل أفضل.

5. الميزة الخامسة : تعزيز هرمون السعادة

ومن منا لا يحلم بالعيش سعيدا وفي مزاج جيد على الدوام! لعل الأمر غاية لا يمكن إدراكها بالنسبة إلى الكثيرين، ولكنها ممكنة للغاية لكل من اختاروا المواظبة على ممارسة الرياضة بشكل عام، وتمارين السكوات بصفة خاصة؛ حيث أثبتت الدراسات مدى الدور الكبير الذي تلعبه هذه الأخيرة في تحفيز الجسم على إفراز هرمون السعادة، وهو نفسه ذلك الهرمون الذي يتم إيطلاصه عند تناولنا للشكولاتة (لذلك نشعر بالسعادة عند تناولها). احرصي إذا عزيزتي على ممارسة السكوات بشكل منتظم إذا كنت ترغبين حقا في التغلب على أي مشاعر سلبية أو أيضا لحماية نفسك من علامات الشيخوخة المبكرة ومن احتمالات الإصابة بأي جلطات.

المصدر


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *