منوعات

طرق للتعامل مع التعب العاطفي ورفع الطاقة المعنوية

يمُر كل شخص منا بفترات عصيبة ومؤلمة تستنزف مشاعرنا وتُشعرنا بالعجز والخمول، وبناءً على طريقة تفكيرنا ومدى تأثرنا بمختلف التجارب الحياتية ينعكس تراكم المشاعر السلبية على صحتنا الجسدية والعاطفية ويؤدي لظهور عدة اضطرابات نفسية، وفي هذا المقال من مجلة سيدات الامارات سنتعلم طرق التعامل مع مختلف الضغوطات ورفع الطاقة المعنوية.

كوني واعية بمشاعرك

نحن السيدات كائنات بشرية حساسة وعاطفية وقد تتأرجح مشاعرنا بين السلبية والايجابية و نحن نتطور أو نتراجع بناءً على طريقة تعاملنا معها، ويرى الاخصائيون النفسيون أن أفضل طريقة للحفاظ على التوازن النفسي تكمن في التحرر من مختلف المشاعر السلبية.




نحن السيدات كائنات بشرية حساسة وعاطفية وقد تتأرجح مشاعرنا بين السلبية والايجابية و نحن نتطور أو نتراجع بناءً على طريقة تعاملنا معها، ويرى الاخصائيون النفسيون أن أفضل طريقة للحفاظ على التوازن النفسي تكمن في التحرر من مختلف المشاعر السلبية.

أول خطوة للتحكم في العواطف تكمن في الوعي بها أولا، تنفسي بعمق وراقبي ما تشعرين به قبل التعبير عن رأي معين أو حكم. التنفس بعمق يساعد على الاسترخاء لأن تزويد الجسم بالأكسجين يعمل على محاربة التعب العاطفي، كما أن ممارسة التمارين الرياضية بانتظام يساهم في تحقيق التوازن بين الجسم والعقل والروح.

أحبي نفسك

تعلمي أن تحبي نفسك وتعتني بها لأن الأقربون أولى بالمعروف وأقرب شخص لك هي نفسها، أنتِ قدري ذاتك وأحبيها بصدق، أضيئي عتمتك ولا تتجاهلي عيوبك لكن تقبليها وحاولي أن تكوني أفضل وقدري مزاياك وكوني على ثقة أنك تستحقين الأجمل.

لا تكوني مثل غالبية الأشخاص الذين يقضون حياتهم ضمن دائرة التذمر والأفكار السلبية وانتقاد النفس وعدم تقبل المظهر الجسدي إلى أن ينتهي بهم الأمر لاستنزاف طاقتهم الكاملة والعجز عن التقدم إلى الأمام أو الشعور بالسعادة. وإن كنت منشغلة طيلة الوقت بطرح التساؤلات السلبية دون وعي منك أو انك تجدين صعوبة في تقبل الذات لأسباب ربما تكون معقدة فيمكن تلقى علاج نفسي ولا تقلقي لأن الخيارات عديدة والنتائج مفاجئة.

التواصل مع الذات

طريقة أخرى للتغلب على التعب العاطفي هو التفكير في تطوير المهارات والمواهب التي تسمح لنا بالتواصل مع أنفسنا.

راقبي نفسك وحاولي تحديد نقاط قوتك وكوني مدركة لصفاتك المميزة، اكتشفي المزايا التي تدفعك للمضي قدما وتزيد من حماستك وتثير شغفك. هذا يسمح لك لفتح مجال أكبر للتفكير في متطلبات النمو والتقدم وتحقيق الأهداف، ويبعدك عن كل ما يشدك إلى الوراء ويشعرك بالقلق و العجز والضيق والخوف وعدم الثقة.

ارسمي أهدافك وأحلامك ولا تكوني نسخة مكررة فقط من أجل إرضاء الآخرين لا تستمعي لكل من يحبطك واختاري أصدقاءك من المتفائلين والناجحين بعناية، تذكري أنك مركز حياتك وأن الشخص الوحيد الذي عليك ارضاؤه هو نفسك وما لم تتخطي حدود الأخلاق أو الدين أوحقوق الآخرين افتحي جناحيك وحلقي لعلك تصلين القمة أوأنك حاولتي على الأقل ستكتسبين أثناء الرحلة مهارات عديدة.

الامتنان

الامتنان يعني ان نتوقف عن التذمر والشكوى من كل ما هو حولنا من كل ما لا يعجبنا ومن كل ما حرمنا منه والبدأ في استشعار نعم الله المختلفة وحمده على كل ما أعطانا، الامتنان هو الشعور بالرضى مع المحاولة في التحسين، وهو سر من أسرار الوفرة والبركة والاطمئنان حيث يُقال أن القلب الممتن هو مغناطيس المعجزات ومفتاح لتوفيق الله وبوابة من التساهيل الربانية وليس أفضل شاهد عن كلامي هذا قوله عز وجل فى كتابه الكريم ( لأن شكرتم لأزيدنكم ) .

تبني هذه الفلسفة بصدق واقتناع وراقبي تأثيرها الرائع على شعورك الداخلي وعلى سير حياتك ومهما كانت حياتك صعبة ومعقدة حاولي دائما أن تجدي شيئا إيجابيا وبصيص نور يشع من خلاله قلبك.

متى أخبرت شريك حياتك أنك تقدرين وجوده معك ؟ هل سمع والديك مؤخرًا منك كلمت “شكرًا “؟صحيح أنها تفاصيل صغيرة لا نبالي بها أحيانا لكنها مهمة فعلا في حياتنا.

إن لم يكن لديك هدف فاجعلي هدفك الأول إيجاد هدف

أن نعيش بهدف يعني أن نعيش بحياة أن نملأ قلوبنا بالحماس أن نتخطى كل المعيقات النفسية وأن نبني ثقتنا بأنفسنا ونؤمن بقدراتنا بعد كل نجاح نحققه بعد تجاوزنا لكل عقبة.

حياتنا عبارة عن قرارات احسني الاختيار وركزي على كل ما يدعمك ويدفعك إلى الأمام، كوني إيجابية وركزي كل طاقتك على تحقيق هدفك. اعملي جيدا على اكتشاف قدراتك وتطوير المواهب التي تدعمك في رحلة الوصول إلى الهدف. ربما ستشعرين بالخوف وانعدام الأمن والارتباك ولكن إذا تمكنت من التغلب علي كل هذه المثبطات فسوف تنجحين بأن تكوني سعيدةً.

تقبلي حلو الحياة ومرها

عندما تستنزفين كل جهدك وقدراتك لتحقيق أمر ما أو من أجل أن تستمري مع أحدهم ولم يتحقق مناك فاعلمي ان في ذلك خير لك وكما قال تعالى وعسى أن تحبوا شيئا وهو شر لكم، وتأكدي أن الفرج قادم مهما ضاقت الطرق وانعدمت الأسباب وأخبري نفسك دائما أن مع العسر يسرا، تأقلمي مع ضروف الحياة وحاولي ان تسعدي الأشخاص من حولك وان تزرعي الأمل وان تتركي أثرا أينما ذهبت، لا تقولي أن الكلام سهل فنحن ايضا لسنا مثاليين لكن بامكانك فعل اي شيئ لاسعاد نفسك العب مع الأطفال اسمعي الموسيقى قومي ببعض الأمور الجنونية التقي بصديقاتك المرحات، اكتب كل ما يؤلمك في ورقة وارميه في البحر وقدمي المساعدة أينما ذهبت.


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *