الحمل والطفل

تعرفي على أهم المغذيات التي يحتاجها الجسم بعد سن الأربعين

تحتوى مختلف الأطعمة الصحية على مجموعة من المواد غير العضوية تسمى فيتامينات وهي عناصر ضرورية لتطوير وبناء الجسم. وبعد سن الأربعين  تصبح مراقبة رصيدنا من الفيتامينات والمعادن والمغذيات التي نأكلها أمرًا بالغ الأهمية.  حيث نكون عرضة لعدة تغييرات سلبية مثل فقدان كتلة العضلات و بُطئ في عملية التمثيل الغذائي وزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب، من أجل ذلك أردنا أن نلفت انتباهك في هذا المقال لضرورة تعزيز أجسامنا بناء على جملة من المغذيات سنتعرف عليها في ما تبقى من هذا المقال.

الفيتامين B12




الفيتامين B12  ضروري لدعم وظيفة الدماغ وتعزيز نشاط الجهاز العصبي،  ويسبب نقص هذا الفيتامين عادة:

  • ضعفا عاما في نشاط الجسم.
  • فقدان الشهية.
  • خسارة الوزن.
  • فقر الدم.

ويتوفر هذا الفيتامين في الأطعمة ذات الأصل الحيواني ويمكن أن نحصل على كمية كافية منه باعتماد نظام غذائي صحي ومتوازن. وفي سن 40 تصبح المعدة أقل فاعلية في امتصاص هذا الفيتامين بسبب انخفاض حمض الهيدروكلوريك ومن أجل ذلك ننصح بتناول الأطعمة الغنية بهذا العنصر و اعتماد بعض المكملات الغذائية.

الكلسيوم

الكالسيوم هو أحد المعادن الأساسية التي تعمل على الحفاظ على قوة العظام والأسنان ونجده في الحليب والجبن ومنتجات الألبان الأخرى. كما يلعب دورًا هاما في تعزيز نشاط الدورة الدموية وتحقيق التوازن في الجهاز العصبي وتقلّص العضلات. ويصبح امتصاص الكالسيوم بطيئا بعد سن الأربعين، من أجل ذلك ينصح بمراقبة مستويات هذا المعدن في الجسم للوقاية من هشاشة العظام والكساح ومختلف المشاكل الأخرى.

الفيتامين د

تُشكل أشعة الشمس مصدرًا هاما للفيتامين د، وهو ضروري ويعزز قدرة الجسم على امتصاص الكالسيوم ويلعب دورًا هاما في تطوير الهيكل العظمي. ويؤدي نقص هذا الفيتامين في الجسم للاصابة بمرض السكري وتصلب الأنسجة المتعددة  وأمراض القلب والأوعية الدموية والأمراض المزمنة من أجل ذلك نؤكد على ضرورة التمتع بأشعة الشمس لبضع دقائق يوميا للتزود بالكميات المناسبة من هذا الفيتامين خاصة بعد سن الأربعين حيث يكون الجسم أقل قدرة على امتصاصه.

البوتاسيوم

البوتاسيوم هو معدن أساسي لعدة وظائف تشمل العضلات والجهاز العصبي. عدم التزوّد بكميات كافية من هذا المعدن ينجر عنه عدة انعكاسات سلبية لا نلاحظها إلا بعد سن الأربعين من بينها ما يلي :

  • آلام في العضلات.
  • ضعف العضلات.
  • جفاف.
  • تشنجات.
  • الإسهال .
  • الإمساك .
  • الاضطرابات العصبية والعضلية.

الحصول على كمية مناسبة من البوتاسيوم يتطلب اعتماد نظام غذائي متنوع يشمل الفواكه المجففة والقهوة والكاكاو والخضار الورقية الخضراء. في المقابل يجب الحذر من ان الاستهلاك المفرط لهذا المعدن يؤدي إلى مضاعفات في القلب والجهاز الهضمي. لذلك ينصح باستشارة الطبيب قبل تناول أي مكمل غذائي.

المغنيسيوم

المغنيسيوم هو معدن أساسي وتتمثل وظيفته الرئيسية في تنظيم ضغط الدم. وله دور كبير في إنتاج الطاقة وفي امتصاص الكالسيوم وفي دعم عملية الهضم ومختلف التفاعلات الأيضية الأساسية.

ونحصل على المغنيسيوم من الخضروات الورقية الخضراء والبذور غير المكررة والبقوليات مثل فول الصويا أو الفول والمكسرات. ولا يجب أن تخلو مختلف الوجبات من هذا العنصر خاصة بعد بلوغ سن الأربعين.

الأوميغا 3

لا يقل الأوميغا 3 أهمية عن باقي الفيتامينات والمعادن حيث يشكل أحد العناصر الهامة والضرورية لسيما بعد سن الأربعين ويمكن الحصول عليه من مصدرين :

مصدر نباتي : بذور الكتان ، بذور شيا ، بذور القنب أو زيت فول الصويا.

مصدر حيواني : زيت السمك وزيت الكريل.

تناول هذه المغذيات بعد سن الأربعين يساعدك على التحكم في ضغط الدم والكوليسترول السيئ (LDL) اللذان يمثلان احدى المشاكل الشائعة خلال هذا العمر. كما تلعب الأوميغا 3 دورًا رئيسيًا في الحفاظ على الذاكرة والأداء العام للدماغ.

تذكري سيدتي  أنه من الأفضل تناول الأطعمة الصحية الغنية بالفيتامينات والمعادن واتباع نظام غذائي متوازن بدلاً عن أخذ المكملات الصناعية.

 

 

 

المصدر


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *