الحمل والطفل

كيف تتعاملين مع الرعاف عند الأطفال؟

تحاول الأم تقديم العناية اللازمة والكافية لطفلها حتى يكبر بشكل صحي وفي أفضل الظروف، لكن قد تحدث بعض المشاكل الصحية البسيطة التي تقلق الأمهات لأنهن لا يعرف الطريقة الصحيحة للتعامل مع الأمر أو لا يملكن المعلومات الدقيقة حولها. سنقدم في مقال اليوم كل ما يجب أن تعرفيه عن مشكلة الرعاف لدى الأطفال وكيفية التعامل في هذه الحالة لإيقافه بشكل صحيح لتحمي طفلك من أي مضاعفات تؤذي صحته.

ماهي أسباب الإصابة بالرعاف الأنفي عند الأطفال؟

يتضمن الأنف الكثير من الأوعية الدموية الرقيقة وتعرضها للعديد من العوامل الخارجي يتسبب مباشرة في حدوث نزف إما في الجزء الأمامي للأنف أو الجزء الخلفي. وتوجد حالات مختلفة للرعاف سنقدمها في ما يلي:




  • الرعاف السليم

يعد واحد من أكثر أنواع الرعاف شيوعا عند فئة الأطفال، ويحدث لأسباب مرتبطة بالمناخ الخارجي مثل التعرض لهواء جاف أو لأشعة الشمس القوية وليس كمؤشر لسوء صحة الطفل. ويزيد احتمال إصابة الطفل بالرعاف السليم عند السقوط مباشرة على وجهه وتعرض الأنف للرضوض وعادة ما يكون نزيف بمعدل بسيط ويمكن إيقافه ببساطة في المنزل ودون قلق.

  • الرعاف لأسباب موضعية

اعلمي أيتها الأم أن البطانة الموجودة داخل الأنف رقيقة وحساسة مما يجعلها عرضة للنزف عند الإصابة بصدمة قوية مثل الرضوض، تنظيف الأنف بعنف أو إدخال الطفل لآلة حادة دون قصد أو حتى استعمال أصابعه. كما تعتبر التهابات الأنف أيضا سبب وراء نزف الأنف بشكل متكرر لدى الطفل.

كيف أتصرف في حال أصيب طفلي بالرعاف؟

اعلمي أيتها الأم أن إصابة الطفل بالرعاف لا يستدعي الهلع أو الخوف حتى تتمكني من مساعدة طفلك على إيقاف النزف دون إخافته عند رؤية الدم. اجعلي الطفل يجلس أولا مع حني رأسه باتجاه الصدر وليس رفعه للخلف كما هو شائع، مع الضغط بقوة على المنطقة الوسطى من الأنف وبالتحديد على الفتحة التي تسيل منها الدماء لمدة 10 دقائق مع حث الطفل على التنفس بواسطته فمه في الأثناء حتى لا يختنق. قومي بتنظيف الأنف بلطف بالماء أو باستعمال دواء علاجي للنزف. إذا تجاوزت المدة 15 دقيقة أو لاحظت أن سرعة النزيف ازدادت فعليك الاتصال بالإسعاف مباشرة.

 كيف أحمي طفلي من الرعاف؟

  • ولأن الوقاية خير من العلاج، يجب عليك سيدتي اتباع بعض العادات الصحية المتعلقة بتنظيف الأنف: مثل عدم تنظيف الطفل لأنفه باستخدام أصابع اليد والاعتماد على قطعة قماش مبللة بالماء الدافئ.
  • ترطيب أنف الطفل في الأجواء الحارة بالماء أو باستخدام  المحلول الملحي المتوفر في الصيدليات أو بتطبيق القليل من الفازلين حتى لا يتهيج الأنف
  • تعليم الطفل كيف يعتني بصحة أنفه من خلال الإشارة لبعض الحركات الخاطئة يقوم بها دون قصد، مثل إدخال الأشياء الحادة في فتحتي الأنف أثناء اللعب أو استخدام أصابع اليد.

المصدر


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *