الحمل والطفل

القرفة علاج منزلي ممتاز ضد مرض السكري

القرفة من التوابل العطرية التي يتم الحصول عليها من لحاء شجرة السيناموموم أو شجرة القرفة، وهي عبارة عن عنصر طبي ذو نكهة فريدة ومذاق مميز، من أجل ذلك توارثنا جيلا بعد جيل منذ العصور القديمة استخدامها في المطبخ ضمن اطباقنا الشهية ومختلف الحلويات الزكية، لكن استخدامه لا يقتصر على هذا الحد فقط إنما يشمل العديد من العلاجات الصحية، وذلك بفضل محتواها الغني من المواد الغذائية  والمكونات النشطة ، كما تعتبر حليفا قويا للسيطرة على مستويات السكر في الدم لدى مرضى السكري.

ومع أننا لازلنا بحاجة إلى المزيد من الأدلة العلمية لاثبات مدى تأثيرها الايجابي على الصحة، إلا أن استهلاكها بشكل منتظم ووفق جرعات محدودة يساعد على مكافحة مرض السكري.




مرض السكري 

داء السكري هو مرض مزمن يحدث نتيجة للتراكم المفرط لمستويات السكر في الدم، حيث يجمع بين سلسلة من الاضطرابات تمنع الجسم من استخدام الجلوكوز بشكل سليم.

الجلوكوز هو المسؤول عن تنظيم عملية الأيض، الذي ينتقل من الكبد أو المعي إلى خلايا الجسم عن طريق الدم، وبالتالي فان الجلوكوز هومصدر الطاقة الرئيسي للجسم، وهو مهم جدا لصحة الانسان. تبدأ المشكل حين يصبح الجسم عاجزا عن التعامل مع هذه المادة ، حيث أن تراكمه  في الدم له تأثير سلبي على الجسم بأكمله.

أنواع  مرض السكري

يصاب الانسان بمرض السكري عندما يفقد القدرة على استخدام الأنسوليين أو عندما تصاب خلايا البيتا  الموجودة في البنكرياس بخلل في انتاج هذه المادة .

  • لم يتم تحديد سبب واضح لمرض السكر صنف واحد، ويظهر عادة عند ضمور خلايا البيتا التي تحدث نتيجة لعدة عوامل بما في ذلك العوامل الوراثية أو البيئية ، أو الأمراض الفيروسية أو تأتي كرد فعل مناعي .
  • يحدث السكر من الصنف 2 نتيجة لمقاومة الجسم للانسلين أو حدوث عجز في إنتاجه بالكميات الازمة.
  • تصاب السيدات خلال أشهر الحمل المختلفة، بارتفاع مستويات السكر في الدم، حيث تسهم العوامل الهرمونية في مقاومة الأنسولين في الخلايا.

أسباب مرض السكري

توجد العديد من العوامل التي تساهم في زيادة خطر الاصابة بمرض السكري. أكثرها  شيوعًا هو ما يلي:

  • عوامل وراثية.
  • زيادة الوزن والسمنة .
  • تلف الحلايا على مستوى جهاز المناعة .
  • ارتفاع مستويات الكوليسترول والدهون الثلاثية .
  • عدم ممارسة الرياضة بشكل منتظم، وتناول الاطعمة الغنية بالدهون والسكريات.

أهمية القرفة لعلاج مرض السكري 

تساعد القرفة على السيطرة على مستويات السكر بصورة تدريجية، ورغم أنها لا تشكل علاجا سحريًا ، إلا أن إدراجها ضمن النظام الغذائي يمكن أن يقدم دعمًا كبيرًا في ما يتعلق بتنظيم مستويات السكر في الدم.

كشفت دراسة أجريت سنة 2003، على 60 مصاب بمرض السكر من النوع الثاني، قامو باضاف كميات من القرفة تتراوح بين 1 إلى 6 غرامات إلى نظامهم الغذائي  أن :

  • مستويات السكر في الدم انخفضت بعد 40 يوما لدى هؤلاء الأشخاص بنسبة تتراوح بين 18% إلى 29 % .
  • أثبتت النتائج أيضًا أن تناول القرفة في النظام الغذائي يمكن أن يقلل من عوامل الخطر المرتبطة بمرض السكري ومشاكل القلب والأوعية الدموية.

وذلك لأن القرفة تساعد على خفض مستويات الدهون الثلاثية والكوليسترول الضار (LDL) ، و مستويات السكر في الدم  للمرضى الذين يعانون من مرض السكري من النوع 2.

طريقة تحضير القرفة لعلاج مرض السكري

يمكن أن نميّز بين نوعين من أنواع القرفة، الصينية والسيلانية، ونحن ننصح باستخدام النوع الثاني نظرًا لتركيبته الغنية وعناصره الغذائية ذات فعالية، مع الحرص على عدم تجاوز الجرعات المحددة كي لا نحصل على نتائج عكسية، ويكفي استخدام من ثلاث إلى أربعة غرامات من القرفة يوميا للتمتع بجميع الفوائد.

يُفضل العديد من الأشخاص استخدام القرفة لاضافة نكهة عطرية فريدة ومميزة على مختلف الأطباق الشهية، لكن شرب كوب دافئ من شاي القرفة  يشكل أفضل طريقة للاستفادة من خصائص هذا المكون الرائع.

المكونات :

  • نصف ملعقة صغير من القرفة المطحونة (2 غرام) .
  • كوب من الماء (250 مل) .

طريقة التحضير :

  • غلي الماء وأضيفي إليه مسحوق القرفة .
  • اتركي المكونات من 5 إلى 10 دقائق .
  • استخدمي مصفاة دقيقة اتنقية شاي القرفة .

طريقة الاستهلاك :

  • اشربي كوبا من شاي القرفة، على معدة فارغة وكوبا في منتصف فترة ما بعد الظهر .
  • من المهم أن تقومي باستشارة أخصائي الرعاية الصحية قبل اتخاذ هذا العلاج إذا كنت تتناول أدوية مرض السكري.
  • رغم أن السكري مرض معقد وغير قابل للشفاء، ومع ذلك يمكن التعايش مع هذا المرض والتمتع بحياة طبيعية إذا قمنا بتحسين عاداتنا الغذائية .

المصدر


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *