منوعات

سلينا غوميز تجري عملية جراحية عاجلة لتخلص من مرض الذئبة

بعد غيابها عن الساحة الفنية خلال فصل الصيف، عادت المغنية الأمريكية سلينا غوميز لظهور ولكن هذه المرة من داخل المستشفى حيث تجري عملية جراحية تساعدها على الشفاء من مرض الذئبة.

وفي التفاصيل أعلنت غوميز أنها ستخضع لعملية زراعة كلية حتى تتمكن من الشفاء من مرض الذئبة،كما أعلنت غوميز عن هويّة المتبرعة التي أعطتها كليتها، وهي صديقتها المقرّبة الممثلة فرانسيا رايسا.




وشاركت غوميز جمهورها على “انستغرام” بصورة مع صديقتها من داخل المستشفى وعلقت بكلمات مؤثرة، مليئة بالصدق فقالت: “أدرك أن القسم الاكبر من معجبيني لاحظوا غيابي خلال فصل الصيف، وتساءلوا عن سبب امتناعي عن إجراء دعاية لأعمالي الفنية الجديدة”. وأضافت: “اكتشفت أنني بحاجة للحصول على زرع الكلى بسبب مرضى الذئبة لكي أشفى منه. أنا بصراحة أتطلع إلى مشاركتكم رحلة معاناتي اليومية مع المرض في الاشهر الماضية قريباً”.
وتابعت: “وأخيراً، ليس هناك كلمات تعبر عن مدى امتناني لصديقتي الرائعة فرانسيا رايسا التي أهدتني هدية لا تثمن من خلال تبرعها بكليتها.
وختمت رسالتها المؤثرة بقول “أحبك يا أختي”.


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *