صحة ورشاقة

القهوة الخضراء “الحبة المعجزة” لتخلص من الوزن الزائد

تعني الكثير من السيدات من الوزن الزائد،وتسعى دائماً لتخلص منه باستخدام طرق عدة كممارسة الرياضة وتناول المشروبات التي تساعد على حرق الدهون، لكن هل جربتي من قبل تناول القهوة الخضراء لتخفيف من الوزن، هي عبارة عن حبوب اللبن الاخضر قبل التحميص، نقدم لكي من خلال هذا المقال فوائد القهوة الخضراء لتخلص من الوزن الزائد.

لماذا تساعدنا القهوة الخضراء على التخلص من الوزن الزائد:




– تحتوي القهوة الخضراء على نسبة عالية من مادة الكافيين التي أثبتت الدراسات قدرتها على نقل الدهون من أماكن تخزينها في الجسم والمساعدة على حرقها وتسريع معدّل التمثيل الغذائي (Metabolism).

– إنّ عملية تحميص البن تقلّل من نسبة الاحماض فيه وخصوصاً حمض الكلوروجينيك الذي أثبت فعاليته على إنقاص الوزن وتسريع حرق الدهون، وهو موجود بنسبة عالية في القهوة الخضراء.

– بعد عدة دراسات أجريت حول البن الأخضر، تبين أن شرب القليل منه كل يوم يساعد على خسارة 25 في المئة من الوزن، لكن طبعاً مع اتباع نظام غذائي صحّي وممارسة الرياضة.

مع مرور الوقت  فإن استخدام  القهوة الخضراء في حرق الدهون الزائدة قد افاد بعض الناس في الأسابيع القليلة الأولى لخفض وزنهم بنحو 10-12 كيلو في شهر واحد فقط .

الوقت الذي تحتاجه لإنقاص وزنك بالشكل المطلوب:

في الغالب فإنه بعد حوالي 6 أسابيع من الإنتظام على  أخذ هذه الحبوب مع ممارسة الرياضية بشكل يومي والتغذية السليمة فإنك ستحصل على نتائج سريعة وبشكل مرضي لك .

مع مرور الوقت  فإن استخدام  القهوة الخضراء في حرق الدهون الزائدة قد افاد بعض الناس في الأسابيع القليلة الأولى لخفض وزنهم بنحو 10-12 كيلو في شهر واحد فقط .

وإذا كنت تعاني من أمراض القلب أو مرض السكري أو مشاكل في القلب والأوعية الدمويه فإنه عليك إستشارة الطبيب قبل البدأ في أخذ هذه الحبوب ، عدا ذلك في أمنه بشكل عام وليس منها أي أضرار صحية .

ويمكنك تحضير القهوة بهذه الطريقة:

ضعي كوباً من الماء في ركوة على النار واتركيه ليغلي. ثم أضيفي نصف كوب من القهوة الخضراء واتركيها تغلي مع الماء جيّداً،ثم قومي بتناوله.

كما يمنع الحامل والمرضع من إستخدام البن الأخضر ، ومن يعانون من مشكلة الحساسية المفرطة من الكافيين يفضل لهم عدم إستخدام هذه الحبوب لفقدان وإنقاص الوزن .

 


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *