الأسرة والمجتمع

فوائد ومزايا رائعة لـ القراءة لطفلك قبل دخوله المدرسة

نحن نعلم جميعا أن القراءة مفيدة وجيدة لأطفالنا، ولكن هل أنتِ على دراية بهذه المزايا التي سيتلقاها طفلك أو طفلتك في سن ماقبل المدرسة من خلال القراءة؟

سنذكر لك هنا أبرز وأهم الفوائد التي ستحفزك للقراءة لطفلك بين سن الثانية والخامسة:

1- ستقوي العلاقة بينكما،  مع نمو طفلك في هذا السن يصبح كثير الحركة، واستكشاف البيئة باستمرار إن تخصيص وقت لقراءة كتاب سيمنحكما وقت لطيف سويا وسيجعل الطفل أكثر استمتاعً، وبدلا من أن ينظر إليها على أنها مهمة روتينية أو مملة ستصبح  القراءة سوف تصبح نشاطا يقربكما لبعض.




2-التحصيل الأكاديمي، فقد أظهرت العديد من الدراسات أن الطلاب الذين يمارسون القراءة في مرحلة ما قبل المدرسة هم أكثرانجازًا في جميع جوانب التعليم ، فإذا كان الطالب يكافح لترتيب الكلمات والجمل معا، كيف يمكن أن نتوقع منه فهم الرياضيات والعلوم!

3-مهارات الكلام الأساسية، طوال مرحلة الطفولة المبكرة ومرحلة ما قبل المدرسة، طفلك يتعلم اللغة واختيار الكلمات الصحيحة، ومن خلال الاستماع لك وأنت تقرئين فإن طفلك سيحفظ نمط الكلمات والنغمات.

 4-تعلم أساسيات القراءة، لا يولد الأطفال مع معرفة فطرية أن النص يقرأ من اليمين إلى اليسار، أو أن الكلمات المختلفة على الصفحة منفصلة عن الصور، ويعتبر تعلم مهارة القراءة من أبرز الفوائد.

5-تنمية مهارات اتصال عند قضاء بعض الوقت في القراءة للأطفال الصغار، سيكونون أكثر قدرة على التعبير عن أنفسهم والتواصل مع الآخرين بطريقة صحية، ومن خلال متابعة التفاعل وطرق التواصل بين الشخصيات في الكتب التي تقرأها، فضلا عن الاتصال بك خلال وقت القصة، طفلك سيكتسب مهارات الاتصال القيمة.

6-إتقان اللغة، وقد ارتبطت القراءة المبكرة للأطفال الصغار بفهم أفضل لأساسيات اللغة عند اقترابهم من سن المدرسة.

7-مهارات التفكير المنطقي وهناك مثال آخر على أهمية القراءة للأطفال هو قدرتها على فهم المفاهيم المجردة، وتطبيق المنطق في سيناريوهات مختلفة، والتعرف على السبب والنتيجة، والاستفادة من الحكم الجيد، كما يبدأ طفلك أو مرحلة ما قبل المدرسة لربط سيناريوهات في الكتب إلى ما يحدث في عالمه الخاص، وسوف يصبح أكثر حماسا لـ القصص التي تقرئينها له.

8-التأقلم مع التجارب الجديدة، إن مشاركة القصص ذات الصلة بما يحيط بالطفل  وسيلة رائعة للمساعدة في تسهيل فهمه واقناعه، فعلى سبيل المثال، إذا كان عصبيا في مرحلة ماقبل المدرسة، فإن قراءة قصة التعامل مع هذا الموضوع ستبين قلقها أمر طبيعي.

9-تعزيز التركيز والانضباط،  فالأطفال الصغار قد يفقدون تركيزهم ويصبحون مشتتين خلال وقت القصة، ولكن في نهاية المطافسوفيتعلمون التركيز والاستيعاب لفقرات الكتاب، كما ستحسن ذاكرتهم وقدرتهم على الربط بين المعلومات.

10-معرفة القراءة والمتعة فيها! إن الأطفال الصغار الذين يعتادون على قرائتك الكتب لهم سيعتادونها ويجدون المتعة فيها فهي ليست روتينية، فاللأطفال الذين يعتادون على القراءة هم أكثر ميلا لاختيار الكتب على ألعاب الفيديو، والتلفزيون، والأشكال الأخرى من وسائل الترفيه مع تقدمهم في السن.

 

المصدر


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *