منوعات

السجن لطبيبة تجميل قامت بحقن مرضاها بمادة لا تصلح للبشر!

ذكرت جريدة ديلي ميل البريطانية تقريراً عن حكم محكمة أمريكية في ولاية فلوريدا بالسجن 10 سنوات لطبيبة تجميل مزيفة استخدمت مادة الأسمنت وصمغ الإطارات والغراء ومواد سامة في حقن مرضاها من النساء أثناء إجراء عمليات تجميل لهن، مما تسبب في وفاة أحداهن وتشويه لجسد العديد من النساء.

وذكر موقع صحيفة ديلي ميل البريطانية، أن المتهمة أونيل موريس “33 عاما” قد تم توجيه عقوبة القتل الخطأ وممارسة مهنة الطب دون ترخيص، وحقن السيدات بمواد سامة.




المتهمة أونيل موريس متحولة جنسيًا من أنثى إلى رجل قد حقنت أردافها ومؤخرتها هي الأخرى بنفس المادة السامة، والتي حولتها إلى امرأة ذات جسد ممتلئ للغاية من الوسط.

هذا وقد توفيت إحدى المريضات “شاطاركا نوبي” بعدما فشل الجهاز التنفسي في اداء وظيفتة العضوية الذي ورد أنه ناجم عن السيليكون المستخدم في عام 2012.


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *