صحة ورشاقة

أخطر المشاكل الصحية التي قد تواجهينها عند تنظيف منزلك

تنظيف المنزل والتخلص من الغبار المتراكم والأوساخ يمكن أن يكون تجربة منعشة، ولكن يمكن أيضا أن يكون خطرًا على صحتك وصحة أطفالك ويسبب لكم العديد من المشاكل الصحية.

هنا سنعرض لك أكثر المخاطر والمشاكل الصحية التي قد تتعرضين لها أثناء تنظيف المنزل:

-حوادث التسمم

عند سحب جميع منتجات التنظيف ذات الألوان الزاهية من الخزانة، فلا تنسي إبقاءها بعيدا عن متناول أطفالك أو حيواناتك الأليفة، ووفقا لوكالة حماية البيئة، تتلقى مراكز مراقبة السموم في جميع أنحاء البلاد 25 مكالمة أو أكثر تتعلق بالأطفال، وحوالي 75 في المئة من تلك المكالمات تشير إلى المنتجات المنزلية الشائعة، كما أن الأطفال ليسوا الوحيدين المعرضين للخطر، فالحيوانات الأليفة تحاول أحيانا التعرف على المواد الجديدة بتذوقها.




-تناول الأدوية

عندما تنظفين خزانة الأدوية، تأكدي من أنك لم تتركي أي منها مكان قريب، حتى وإن كانت سلة قمامة صغيرة، فأولياء الأمور يظنون بأن أطفالهم غير معرضين للأذى وقد لا يبالون، ولكن الدراسات تظهر أن أكثر الأدوية التي يتعاطها أو يتناولها الأطفال هي أدوية والديهم التي يتخلصون منها.

-حساسية الغبار

التخلص من الغبار ضروري لضمان نظافة منزلك، ولكن أيضا يمكن أن يكون السبب الرئيسي لحساسية الغبار، إذا لم تحرصي على عمل روتين تنظيف غبار منتظم، فقد يسبب تراكم الغبار و عث الفراش والشعر حساسية الجيوب الأنفية، لذا حاولي التنظيف باستمرار كما يجب عليك استخدام الكمامة والقماش المبلول لتخفيف الغبار.

-الحروق الكيميائية

قد تحاولين استخدام الكلور وبعض المواد الكاوية بالتنظيف ولكن عدم حرصك قد يسبب بإنسكابها على جلد وقد يترك آثار الحروق المؤلمة.

-المزيج السام

إن مزج مواد التنظيف الكيميائية فكرة سيئة وغير مناسبة، فقد تتفاعل مع بعضها لتسبب روائح ومواد قد سامة قد تضرك وتؤثر على صحة أطفالك.

-مشاكل التنفس

مزج مواد التنظيف لا يسبب الحروق فقط ولكنه قد يسبب مشاكل الجهاز التنفسي التي قد تؤثر على صحة أطفالك وتسبب الاختناق.

-الإصابات

إن استخدام وتحريك الأجهزة والأثاث للتنظيف قد يعرضك للسقوط أو يسبب الإصابات الجسدية لذا حاولي طلب المساعدة ممن حولك وابعدي أطفالك قدر المستطاع.

-إصابات العين

ارتداء حماية العين أمر لا بد منه أثناء التنظيف، سواء أكنت تمسحين شفرات المروحة ، أو إعادة ترتيب الصور على الحائط، أو قص العشب، فهناك احتمالية بأن يدخل جسم غريب إلى عينيك ويسبب تهيجها، ويضر القرنية أو حتى يسبب العمى.

-الإلتهابات والعدوى البكتيرية

الحصول على المنزل نظيف يعني دائما تلوث يديك أثناء التنظيف، في حين أن اليدين القذرة سهلة التنظيف، فإن البكتيريا قد تكون أكثر صرامة للهزيمة، وتسمح الجروح الصغيرة على الجلد بدخول البكتيريا  مما يسبب العدوى أخطر المشاكل الصحية ،لذا فإن ارتداء قفازات أثناء التنظيف يمكن أن يساعد على حمايتك.

-قرصات الحشرات

لابد من تنظيف الحديقة، ولكن هذا أيضا قد يسبب قرصات الحشرات المزعجة مثل البعوض، ومن المعروف أن الباعوض يحمل العديد من الأمراض والمشاكل الصحية الخطيرة، لذا تأكدي من رش طارد الحشرات وارتداء الملابس الملائمة.

المصدر


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *