بيانات صحفية

تعرفي على قصة القبعة التي يرتديها الطباخ

3132546521472998931

لم تعتبر القبعة العالية التي تغطي رأس الطباخ شيئ عاديًا في زيه، فكل عناصر هذه القبعة، بداية من طياتها والارتفاع، لديها قصة خاصة تعود لقرون قد فاتت.




وأورد موقع “روسيا اليوم”، قصة هذه القبعة التي تعود إلى عام 1727، عندما أثارت شعرة عثر عليها ملك إنجلترا جورج الثاني في حسائه غضبه، فعاقب كافة الطهاة بحلق رؤوسهم وعددهم 50 شخصا وفرض عليهم القبعة.

وكانت لدى القبعة طيات لم يحدد أحد عددها، إلا أن التقليد الفرنسي وضع الرقم عند مئة طية، انطلاقا من أنه عدد وصفات الطهي باستخدام البيض، والتي يجب على الطباخ الجيد أن يعرفها.

وفي بداية القرن الـ19، قدم ماري أنتوني كاريم، الخبير الفرنسي الذي كان يعمل في مطابخ الملوك ولٌقب بطباخ الملوك وملك الطباخين، قدم فكرة اختلاف الارتفاع بين قبعات الطباخين الجدد وآخرين من أصحاب الخبرة الكبيرة، وبلغ ارتفاع قبعة كاريم 18 بوصة.


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *