الأسرة والمجتمع

استشاري نفسي يقدم نصائح للأمهات لتوعية أطفالها بمواجهة “التحرش”

6465973281470148971

انتشرت ظاهرة “التحرش” في المدارس مؤخرا، ما يدفع الأم للشعور بـ”القلق” على طفلها من ذهابه للمدرسة أو الحضانة.




ويقدم محمد هاني استشاري الصحة النفسية، بعض النصائح لمساعدة الأم على توعية طفلها بكيفية مواجهة التحرش، وهي كالتالي:

يقول استشاري الصحة النفسية، إنه يجب على الأسرة وبخاصة الأم، تهيئة الطفل نفسيا منذ الصغر، بألا تجعل أحد يلمس جسده غيرها، فبعد وصول الطفل لعمر 4 سنوات، يبدأ الطفل بالتعرف على أعضاءه التناسلية، وعلى الأم أن تتحدث مع طفلها بمنتهى الصدق، كي لا يلجأ لغريب لتعليمه.

ويؤكد الطبيب، في تصريحات لـ”الوطن”، أنه يجب على الأم تنمية الثقة بينها وبين طفلها، ومحو الخوف من قاموس الطفل، من أي شيء قد يحدث لها في المدرس،

وأضاف هاني، أن التحرش قد يأتي من طفل آخر، لا يعلم ما يفعله، وعلى الأم أن تأخذ احتياطاتها لتحذير الطفل من أن يلمس أي شخص عضو من جسده، كما حذر الاستشاري من تغيير الملابس أمام الأطفال أو تغيير ملابس الطفل أمام غرباء، ويجب أن تعلم الأم طفلها ألا يرى أي شخص جسده.


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *