صحة ورشاقة

المخاطر الصحية الناتجة عن مضغ العلكة !

نتناول العلكة يوميًا بدون اهتمام سواء لتجنب تناول الوجبات الخفيفة أو للتمتع برائحة فم منعشة. لكن هل تعلمين سيدتي أن مضغ العلكة يسبب مخاطر صحية. يمكنك قراءة بقية المقال حتى تكتشفي التأثيرات السلبية لهذه العادة. 

العلكة




1- مكونات العلكة:

هل تعلمين أن العلكة تتكون أساسًا من عجينة الخضروات، مع وجود مكونات أخرى مثل الملونات، المنكهات، الزيوت العطرية، والعصائر وغيرها من المكونات الغير صحية.

2- التأثيرات السلبية على الصحة:

chewing-gum-dangereux-pour-la-sante-impacts-450x312
يؤدي مضغ العلكة إلى تعطيل عمليات التمثيل الغذائي خاصةً إذا تم بلعها هذا بالإضافة إلى أنها تتسبب في التضخم، غازات معوية، إسهال و قرحة….
و من المخاطر التي يجب أن نذكرها أن تحتوي على محليات (مثل
السوربيتول أو الأسبارتام وهما يصنفان كمواد مسرطنة)، التي تؤدي إلى التهاب باللثة و مشاكل في الجهاز الهضمي.

هل تحتوي على تأثيرات سلبية فقط؟

chewing-gum-dangereux-pour-la-sante-bienfaits-450x298
كثير من الناس يقومون بمضغ العلكة لزيادة التركيز، للتخلص من الوزن الزائد، لمحاربة التسوس أو للتخلص من رائحة الفم الكريهة. يمكنك القيام بذلك لكن يجب أن تقومي بقراءة المكونات جيدًا قبل شرائها و يجب أن تكون خالية من السكر و الملونات. يفضل تناول العلكة بعد مرور 20 دقيقة من تناول الوجبة الغذائية. 






اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *