صحة ورشاقة

اتباع حمية الصوم لخمس أيام يؤخر علامات الشيخوخة

صيام
من المعروف منذ فترة طويلة أن حمية الصوم هي وسيلة فعالة لانقاص الوزن, و تحسين نظام المناعة و وظائف المخ, و لكن الأطباء لم يستطيعوا التوصية به نظرا للمخاطر المرتبطة بهذا النظام الغذائي المدقع و في دراسة حديثة قام بها باحثون و أطباء من جامعة كاليفورنيا, اكتشفوا أن اتباع حمية لمدة خمس أيام يقلل من احتمال الإصابة بمرض السكري و السرطان إلى النصف.
و بحسب الدراسة التي أجريت على عدد من المشاركون الذين صاموا بشكل متقطع لمدة ثلاثة أشهر أن عوامل الخطر للإصابة بعدة أمراض قد انخفضت بشكل مذهل و من هذه الأمراض: الشيخوخة و السرطان و السكري و أمراض القلب و الأوعية الدموية.

الصوم
والحمية الغذائية التي تعتمد على الصوم 5 أيام, يتضمن اليوم الأول 1090 سعرة حرارية, يعادل البروتين 10% منها والدهون 56% والكربوهيدرات 34% , وتتضمن الأيام الـ4 الأخرى 725 سعرة حرارية, يعادل البروتين 9% منها والدهون 44 % منها 47 % كاربوهيدرات.




ويقول خبراء: إنها تطيل العمر وتأخر علامات التقدم في السن، كما أنها تعزز عمل الجهاز المناعي وتحمي من الإصابة بأمراض القلب والسرطان, بالإضافة إلى أن الحمية هذه تخفض عدد السعرات الحرارية إلى الثلث أو النصف, ما يجعل منها عاملا أساسيا في محاربة السمنة أيضا بحسب الدراسة, لذلك يعتبر صيام شهر رمضان المبارك هو الحل الأمثل للحفاظ على الصحة.






اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *