منزل وديكور

المصابيح الراقصة أحدث ديكورات المنزل

مصباح يتفتح

 

يتغير التصميم الداخلي لديكورات المنازل يومياً تبعاً للتطور التكنولوجي الذي يحصل في العالم, و هذا بالضبط ما يقوم به فريق بمؤسسة ” ستوديو دريفت ” و هذه المؤسسة تسعى لتحقيق الارتباط بين الطبيعة و التكنولوجيا و المعرفة الإنسانية, و آخر ابتكارات فريق ” Studio DRIFT ” هو تصميم المصابيح الراقصة, و هذه التسمية ليست غريبة لأن المصابيح المصممة من قبل المؤسسة تتفتح كالزهور في الظلام و تنغلق في الضوء, فتشبه حركتها قناديل البحر أو أسماك ” Jellyfish “.
هذا المصباح عبارة عن مزيج سحري و سلس بين التكنولوجيا و الجمال, و أطلق الفريق اسم ” Shylight ” على هذا التصميم الفريد من نوعه و الذي يتأثر بعاملي الضوء و الظلام, يحتوي المصباح على أكثر من لمبة و مصمم من الحرير الذي يسمح له بالهبوط و الارتفاع بسهولة إلى سقف المنزل, و بمجرد تشغيل المصباح تنزل التنورة الحريرية و تتفتح كالزهرة الراقصة.
أما عن مصممي أضواء ” Shylight ” فأوضحوا أنهم سعوا لابتكار منتج يحاكي الطبيعة و جمالها من دون تعقيد أو إفراط في الاهتمام, و لهذا اتجهوا إلى شكل الزهور و حركة تفتحها و انغلاقها, و يتضمن عمل الفريق المبدع التواصل المستمر مع خبراء التكنولوجيا, المؤسسات البحثية, مصممي البرامج, و أساتذة الجامعات لمعرفة كل ما هو جديد.




إليكم صور المصابيح الراقصة لديكورات منزل عصري :

 

نجف مصابيح الزهور مصابيحمصباح يتفتح






اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *