منوعات

شاب يعيش مع قلب صناعي في حقيبة ظهره !

يحمل قلب على ظهره

اليوم لدينا قصة عجيبة غريبة ، للوهلة الاولى تعتقدين انها غير حقيقة و من نسج الخبال و قد تكون منافية تماما للقوانين الطبيعة ، و لكنها بالفعل حقيقة ! اليك التفاصيل :
في خبر نشر على موقع ” ديلي نيوز ” أن ” ستان لاركن ” البالغ من العمر 24 عاماً هو اول شخص يتمكن من الخروج من المستشفى بلا قلب , و ذلك بفضل تدخل جراحي حيث يتم توصيل جهاز مزود بعداد إلكتروني يحمله على ظهره , و يتم توصيل الجهاز بأنبوبتين لنقل الأكسجين إلى القلب و يزن هذا الجهاز 6 كيلو غرامات , حيث أن الشاب ستان كان يعاني من ضعف شديد في وظائف القلب مما اضطر الأطباء أن يستبدلوه بقلب اصطناعي .




و قد قال جراح القلب الدكتور ” جوناثان هفت ” أن ستان ليس الحالة الوحيدة التي بحاجة لزراعة قلب , لكن اسمه ما زال مدرجاً في القائمة , و في حال فشلوا في إيجاد متبرع سيكون الحل الوحيد هو قلب صناعي يقوم بوظائف القلب البشري , تم تشخيص حالة لاركن باضطراب في نظم البطين الأيمن و هو في سن 16 عام , فاضطر الجراحون لتدخل جراحي , لكنه كان في تراجع مستمر مع الوقت , لذلك اضطر الأطباء لزرع القلب الخارجي لينوب عن الفشل الحاصل في الحقيقي .

قال لاركن بأن قلبه الاصطناعي يعمل بشكل جيد , و مريح له أكثر من ذي قبل , و بالنسبة له هذا الجهاز منحه الحرية لأنه لم يستطع مغادرة المشفى من قبل لسوء حالته , و بالنسبة لأمه فهي سعيدة بوضع باستطاعة ابنها أن يمارس حياته بشكل طبيعي .

عمليات زراعة القلبصناعي


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *