منوعات

بريطانية سمينة رفضت جراحة مجانية لانقاص الوزن !

بريطانية سمينة رفضت جراحة مجانية لانقاص الوزن

سيدة بريطانية تدعى ” جودي سنكلير ” , من مدينة بيتربرة بمقاطعة كامبريدجشير البريطانية , كانت تعاني من فرط في السمنة فوزنها 180 كيلو غرام , و كانت تتقاضى راتباً سنوياً من الحكومة و قدره 112 ألف دولار أمريكي سنوياً , فهي لم تعد قادرة على العمل بسبب زيادة وزنها , كما و تعيش جودي في منزل على حساب الحكومة .
كانت تعمل سينكلير سابقاً ككبيرة طهاه في إحدى الحانات , لكنها و بعد زيادة وزنها التزمت المنزل فبدأ وزنها يتزايد بشكل أكبر , و عندما تم ارسال اختصاصية تغذية إليها من ” NHS ” لمساعدتها على فقدان الوزن قرروا لها أن تجري جراحة لانقاص الوزن , لكنها رفضت بشدة أن تتخلى عن الراتب الحكومي السنوي !
و فيما ورد عن ” جودي سينكلير ” السيدة الـ” بريطانية ” أنها رفضت هذه العملية , المعروضة من قبل الخدمات الصحية الحكومية , لأنها تفضل العيش على المساعدات , على أن تقع تحت المشرط , و على الرغم من السمنة إلا أن معدل المتوسط الغذائي لها مثل أي شخص طبيعي , لكنها تعاني من مرض احتباس السوائل في الجسم الذي يجعل وزنها يزيد .
الأطباء من جهتهم مصرين على إقناع جودي بخطورة موقفها , فلقد أصبحت مؤخراً تعاني من آلام في الظهر و الأقدام , و لا تمشي إلا باستخدام عكاز , و كانت مؤخراً قد قدمت طلباً للحكومة تطلب توفير خادمة لتنظف المنزل , لأنها لا تستطيع التنقل في البيت و تنظيفه .




إليكم الصور :

 

Jodie-Sinclairبريطانية سمينة رفضت جراحة لانقاص الوزن


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *