الأسرة والمجتمع

أم تفقد نصف وزنها من أجل حفلة زفاف !

أم تفقد نصف وزنها من أجل حفلة زفاف !

كثيرا ما نسمع عن قصص النجاح ، خاصة في التعليم المتأخر أو فقدان الوزن ، و السبب هو ان الدراسة و العمل على فقدان الوزن تعد من أصعب الاشياء انجازا ، فاذا لم تكن مصراً على استكمال ما بدأت به ، فلن تكتب لك قصة نجاح أبداً !




قصتنا اليوم عن ” كيرستي أرمسترونج ” ، و هي أم لخمسة أطفال تبلغ من العمر 31 عاما , و بالعادة ترتدي مقاس 28 في الملابس , بحجمها الضخم كانت تشعر برعب شديد لمجرد التفكير في الذهاب لحضور حفلة زفاف شقيقها و تخجل كثيراً من مظهرها .

لقد عانت أم الخمسة أطفال كيرستي من زيادة وزنها لأعوام عديدة , لكنها لم تستطع تغيير شيء لقلة الارادة و كثرة مهامها كأم , و بعد علمها باقتراب موعد زفاف شقيقها , حزمت الأمر و بدلت كل وجباتها المفضلة و هي ” وجبات سريعة كالبرجر و الهوتدوج و الباستا ” بالفواكه و الخضروات الطازجة و البقوليات و البروتينات المسلوقة .

قالت كيرستي أن أحد أهم الأسباب و مصدر الالهام وراء فقدان وزنها ، هو مجرد فكرة ظهورها في صور زفاف شقيقها , و لكنها لم تقم بذلك لوحدها بل انضمت لمجموعة جديدة في مدينة ( هيرنغتون ) و هي مجموعة عالمية للتخسيس , فكانت هذه المجموعة بمثابة الدعم الأساسي لها لعدم شعورها بالوحدة .

من وجهة نظر كيرستي  أنها قد حصلت على نتائج سريعة , لكن لم يكن فقدان الوزن بالأمر السهل , فلقد تتطلب الامر جدولا زمنيا متكاملا و تغيير كامل في نظامها الغذائي و الرياضي فمجرد تخليها عن وجباتها المفضلة هو أمر صعب للغاية !

اليكم صور كيرستي قبل و بعد فقدان الوزن ، و خلال زفاف أخيها :

الام في زفاف الاخ كيرستي أرمسترونج قبل حفلة زفاف الاخ أم تفقد نصف وزنها من أجل حفلة زفاف !


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *