موضة و ازياء

كيف ترتدين أكثر من حقيبة سوياً ؟!

كيف ترتدين أكثر من حقيبة سوياً

إياك ثم إياك أن تعتقدي أن ارتداء أكثر من حقيبة سوياً هو شيء مسيء للموضة و لأناقتك كسيدة مجتمع راقية ! حيث أن هذا الموسم أثبت بإمتاز أن كل إمرأه بامكانها التألق و التأنق بأكثر من حقيبة في يدها ، و عندما نقول أكثر من حقيبة فنحن لا نعني فقط حقيبتين ، بل ثلاثة و أربعة ! و لكن بالطبع هناك أصول و أساسيات لأنتقاء هذه الحقائب المنوعة ، فليس كل ما يعجبك و يناسق ألوان ملابسك ستحملينة في يديك ! و لكن عليك الاهتمام بحجم و نوعية كل حقيبة قبل أن تأخذي قراراً بحمل أكثر من حقيبة سوياً !




كما أنه عليك الاهتمام بطبيعة استعمال كل حقيبة ، فتارة تكون الكبيرة للعمل و لحفظ الأوراق و المجلدات و اللابتوب أو التابلت ، و الأخرى الأصغر تحوي حقيبة المكياج الخاصة بك ، الكتب و المذكرات ، و الشواحن الخاصة بك ، و ربما تكون الأخيرة و الأصغر حجماً تحوي هاتفك المحمول و مفاتيحك !

بمجرد إلقاء نظرة بسيطة على مجموعة ( بالينكياغا ) لخريف / شتاء 2014 و أيضاً مجموعة ( ألكسندر وانغ ) لنفس العالم ستجدين فكرة إدماج الحقائب ، و من هناك كل شيء بدأ ! فأصبح المصممين الآخرين يتجهون إلى فكرة ادماج الحقائب على مدرجات عروض الأزياء .

حتى وجدنا أخيراً أن ( فيندي ) في مجموعته لربيع / صيف 2015 قد أظهر فكرة تعدد الحقائب ! و قام بإصدار حقيبة يدوية واحدة مع نسخة مصغرة لها تتدلى منها بشكل مميز – و هناك قطع أخرى بديلة يمكنك شراؤها و ادماجها في حقيبتك الأساسية حسبما تريدين !

مجموعة ( فيندي ) الأخيرة وفرت خيارات متعددة للنساء تسمح لهن بالتألق بأكثر من حقيبة ، و الأجمل من هذا كلة – كما ذكرنا سابقاً – أن القطع بمنتاول يد كل سيدة حيث أنه بإمكانها التخلي عنها أو ادماجها حسب نوعية خروجاتها ، سواء كانت نهارية للعمل أو الجامعة ، أو مسائية للسهرات و الأفراح !

و لكن هذه الحقائب المصغرة لا تحتاج أن تكون كل من نفس الماركة ! حيث يمكنك بناء حقيبة إمبراطورية خاصة بك بمجموعة مختلفة من الماركات العالمية . فكرة استعمال أكثر من حقيبة هي مميزة و جديدة و توفر عليك عناء البحث في الحقيبة الواحدة !

إليك الصور :

كيف ترتدين أكثر من حقيبة سوياً ؟! (3) كيف ترتدين أكثر من حقيبة سوياً ؟! (2) كيف ترتدين أكثر من حقيبة سوياً ؟! (1)


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *