الأسرة والمجتمع

الأوروغواي تودع رئيسها الأفقر في العالم .. و تنتخب خليفته

الأوروغواي تودع رئيسها الأفقر في العالم .. و تنتخب خليفته (1)

الأوروغواي تودع رئيسها الأفقر في العالم .. و تنتخب خليفته




أوروغواي هي دولة تقع في الجزء الجنوبي الشرقي من أمريكا الجنوبية و يقطنها نحو 3.5 مليون شخص ، و الأوروغواي هي واحدة من أكثر بلدان أمريكا الجنوبية نموًا من الناحية الاقتصادية ، حيث أن الناتج المحلي الإجمالي للفرد مرتفع و نوعية الحياة في المرتبة 48 عالميًا . و يستند اقتصاد البلاد إلى حد كبير على الزراعة التي تشكل 10% من إجمالي الناتج المحلي وأكبر قطاعات التصدير و القطاع الحكومي .
كما أنه وفقًا لمنظمة الشفافية الدولية ، تصنف أوروغواي على أنها البلد الأقل فسادًا في أمريكا اللاتينية حيث ان ظروفها السياسية و ظروف العمل تعتبر من بين الأكثر حرية في القارة الجنوبية .الأوروغواي تودع رئيسها الأفقر في العالم .. و تنتخب خليفته (4)

أما عن خوسيه ألبرتو و الذي يلقب بـ” بيبي موخيكا ” فقد ولد بتاريخ 20 مايو 1935 ، و أصبح رئيساً للأوروغواي منذ عام 2010 ، حيث كان مقاتلاً سابقاً في منظمة توباماروس الثورية اليسارية ، و عمل موخيكا وزيراً للثروة الحيوانية و الزراعة و الثروة السمكية من سنة 2005 حتى 2008 وعمل بعدها بمجلس الشيوخ ، ثم فاز بالإنتخابات الرئاسية و تولى الرئاسة ابتداء من 2010 . و تم وصفه ” أفقر رئيس في العالم ” بسبب أسلوب حياته التقشفي و تبرعه بقرابة تسعين في المئة من راتبه الشهري الذي يساوي 12.000 دولار أمريكي للجمعيات الخيرية والشركات الناشئة .

و قد شهر موخيكا حول العالم ، وأصبح مثالاً يقتدى به ، و له العديد من المعجبين حول أمريكا اللاتينية حتى في الدول الآسيوية و الأوروبية ! بل أن بعض المواطنين يتمنون لو كان رؤسائهم كموخيكا ! هذا الرئيس يقود سيارة ” فولكسفاغن ” موديل 1987 اشتراها منذ 10 سنوات من الآن ! و يقدرون سعرها الآن بحوالي 1200 دولار فقط !

و في هذا الشهر ، تودع الأوروغواي رئيسها الشهير المتقشف الذي سيتمم عامة ال80 في مايو المقبل ! و قد بدأ مواطنو الأوروغواي في انتخاب بديل .

أما عن انتخابات الأوروغواي و التي بدأت في يوم الأحد السادس و العشرين من أكتوبر ، فكانت رئاسية و عامة معاً ، و دعي اليها مليونان و 500 ألف أوروغوايي لانتخاب رئيس جديد و 30 عضوا لمجلس الشيوخ و 99 نائبا للبرلمان .

والمرشحان الرئاسيان اللذان حازا على أكبر عدد من الأصوات أمس ، هما من يدعمه الحزب اليساري الحاكم ، أولاً : تاباري فازكيز و هو طبيب عمره 74 وسبق وكان رئيسا للأوروغواي قبل موخيكا . أما منافسه ، فنائب عمره 41 واسمه لويس لاكال بو .

الأوروغواي تودع رئيسها الأفقر في العالم .. و تنتخب خليفته (5)

 


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق