صحة ورشاقة

أمجد كف الغزال : سكري الحمل

أمجد كف الغزال

د. أمجد كف الغزال




استشاري الغدد الصماء والسكري

اعداد و تقديم : تركية الخطيب

في البداية, أصبحنا نسمع عن سكري الحمل حديثاً هل هو مرض جديد من أمراض العصر أم أن العلم لم يتكشفه إلا باكراً؟
سكري الحمل كمرض سريري منفصل تم تصنيفه في 1979 ميلادياً، فهو بذلك تم تصنيفه حديثاً، ولكن المعلومات عن أضرار زيادة مستوى السكر عند الحامل ذكرت في مقالات طبية ترجع إلى القرن التاسع عشر الميلادي .

لماذا يظهر سكري الحمل على البعض والآخر لا؟
يظهر سكري الحمل عند بعض الحوامل بسبب وجود عوامل خطورة متفرقة تتواجد عندهن ولا تتواجد عند باقي السيدات الحوامل، ولابد من الإشارة هنا إلى أن وجود عوامل الخطورة لا يعني أن المرأة الحامل ستصاب بسكري الحمل حتما وإنما يزيد احتمالية الإصابة .

ما الفرق بين سكري الحمل ومرض السكري العادي؟
الفرق بين سكري الحمل والسكري العادي هو وقت تشخيص الإصابة بالمرض، فإذا تم تشخيصه خلال الثلث الثاني أو الأخير من الحمل فيعتبر طبياً (سكري حمل)

هل من الممكن أن يتحول سكري الحمل إلى مرض مزمن بعد الولادة ؟
الغالبية العظمى من السيدات المصابات بسكري الحمل يعدن إلى الحياة الطبيعية بعد الولادة مباشرة وتبلغ هذه النسبة أكثر من 98 % ويظن الخبراء في مرضى السكري أن الحوامل اللاتي يستمر عندهن السكري بعد الولادة على الأغلب هن مصابات به قبل الحمل

من هي الأنثى الأكثر تعرضاً لمرض سكري الحمل؟
عوامل الخطورة التي تزيد احتمال الإصابة بسكري الحمل هي :
البدانة – إصابة سابقة بسكري الحمل – العامل الوراثة خاصة أقارب الدرجة الأولى.
الحمل بعد سن 25 عاما – ولادة سابقة لجنين يزن أكثر من 4.5 كيلوجرامات، أو لديه تشوه خلقي – الإصابة بارتفاع ضغط الدم .

هل للوراثة دور في ذلك؟
نعم للوراثة, ولكنه ليس السبب الوحيد أو الأساسي في الإصابة

كم نسبة الإصابة للحوامل في المملكة العربية السعودية؟
تبلغ هذه النسبة ما بين 2 إلى 6 % بالعالم الغربي، وذكرت بعض المقالات أن النسبة في الخليج العربي قد تبلغ 18 % وتعد تلك النسبة الأعلى عالمياً، لكن لا يوجد مرجع دقيق تحدد النسبة بين السيدات الحوامل بالسعودية.

هل هناك دور للتغذية لسكر الحمل؟
نعم، فإذا كانت التغذية غير صحيحة وأدت إلى زيادة في الوزن أو للسمنة فإن هذا يزيد من احتمالية الإصابة بسكري الحمل, وعند الإصابة به فإن التغذية المناسبة والصحية لها دور أساسي في المعالجة حيث يجب اتباع نظام غذائي مخصص يتم تحديده بالتعاون مع أخصائية التغذية.

ما هي أعراض سكري الحمل؟
الغالبية العظمى من الحوامل ليس لديهن أية أعراض ويتم الكشف عن الإصابة بسكري الحمل عند إجراء الفحوصات المخبرية الدورية للحامل, وظهور أعراض زيادة السكر المفرطة في الدم يعد مرحلة متقدمة وتحدث نادرا عند الحوامل اللاتي لا يتابعن دوريا وفق برامج متابعة الحمل المعتمدة، وهذه الأعراض هي الشعور بالعطش الدائم والتبول المتكرر والتعب والوهن واضطرابات الرؤية، لذا ننصح الحوامل بإجراء الفحوصات السريرية والمخبرية الدورية الموصى بها للوقاية من الوصول إلى حالات متقدمة من ارتفاع السكر في الدم.

هل هناك تأثير على الجنين؟
بالنسبة للجنين فإن التأثير المحتمل تتمثل في الآتي :
ضخامة الوليد, حيث يكون وزنه أكبر من 4 كيلو جرام وهذا التأثير يؤدي لاحتمال حدوث تعسر في الولادة والإضطرار لإجراء عملية قيصرية .
هبوط سكر الدم بعد الولادة: وتحدث هذه الحالة لأن غدة البنكرياس لدى المولود كانت تفرز مستويات عالية من الأنسولين أثناء الحمل للمحافظة على سكر دم الجنين ضمن الحدود الطبيعية، لذا لابد من مراقبة سكر دم الوليد بشكل دوري بعد الولادة ويتم الإرضاع بشكل متكرر، وفي بعض الأحيان تستدعي إعطاء محلول السكر وريدياً .
حدوث يرقان الوليد .
اضطرابات في الكالسيوم والماغنسيوم .
موت الجنين في بعض الأحيان .

ما هي الإمكانيات الموجودة لدى مجموعة الدكتور سليمان الحبيب الطبية في هذا الشأن؟
لدى مجموعة د. سليمان الحبيب الطبية إمكانات متكاملة لتشخيص وعلاج سكري الحمل والسكري العادي من حيث وجود الكوادر الطبية من استشاريي الولادة والغدد الصماء والسكري إضافة إلى أخصائيات التثقيف الصحي والتغذية ، حيث يتم اتباع أحدث التوصيات الدولية لمتابعة الحامل خلال الحمل وأثناء الولادة، والعناية بعد الولادة .
كما تتوافر لدينا أحدث الأجهزة الطبية والمخبرية اللازمة للتشخيص السليم والمتابعة، كل تلك العوامل تؤدي بمشيئة الله لحدوث أقل نسبة من المضاعفات الممكنة .


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *