صحة ورشاقة

إيهاب إبراهيم : سرطان اللسان

إيهاب إبراهيم

الدكتور: إيهاب إبراهيم




طبيب جراحة الوجه والفكين

اعداد وتقديم : تركية الخطيب

ما المقصود بسرطان اللسان؟
الإجابة : اللسان هو العضو الأساسي لحاسة الذوق ، كذلك فإنه يلعب دوراً هاماً في المضغ والبلع والنطق. يحدث السرطان حينما تتسرطن خلايا اللسان وتكون ورماً. نصف سرطانات اللسان تقع في الجزء الخلفي من اللسان، وقرابة 95% منها عبارة عن سرطان الخلايا الحرشوفية.

ما هي أعراض الإصابة به؟
الإجابة : يؤدي سرطان اللسان إلى ألم وفقدان الوزن و صعوبة أو ألم أثناء البلع وألم الأذن ونفث الدم وبحة أو صعوبة في الكلام وتقرحات غير ملتئمة في اللسان وقد تنزف في بعض الأحيان بالإضافة إلى رائحة الفم الكريهة.

ما هي أسباب سرطان اللسان ؟
الإجابة : يعتبر التدخين سبب رئيسي في حدوث السرطانات الفموية بشكل عام و سرطان اللسان بشكل خاص كما تزداد احتمالية حدوثها عند ترافق التدخين مع تناول المشروبات الكحولية. الفيروسات وسوء التغذية والأمراض الفطرية والعادات الفموية السيئة تعتبر من العوامل المؤدية للمرض كذلك.

هل يعتبر هذا النوع من السرطانات مرضاُ وراثياً؟
الإجابة : لا توجد دراسات تثبت دور الوراثة في حدوث سرطان اللسان. لكن يوجد بعض الأمراض الوراثية النادرة التي قد تشكل قاعدة لحدوث سرطان اللسان.

من هم الأكثر عرضة للإصابة به؟
الإجابة : المدخنون هم الأكثر عرضه للإصابة بالمرض .

متى يمكن ملاحظة خطورته؟
الإجابة : تكمن خطورة سرطان اللسان في سرعة انتشاره إلى المناطق الحيوية المجاورة مثل العنق و المجاري التنفسية و عظام الفكين بالإضافة إلى إمكانية إعطاء نقائل سرطانية بعيدة عن طريق الدورة الدموية واللمفاوية.

كيف يتم تشخيصه؟
الإجابة : يجب التأكد من تشخيص المرض قبل البدء بأي علاج، وذلك عن طريق أخذ عينة نسيجية صغيرة من الورم وفحصها تحت المجهر. كذلك فقد يحتاج الأطباء إلى إجراء بعض الفحوصات للتأكد من خلو الجسم من أي انتشار للمرض، ويشمل ذلك الأشعة المقطعية (C.T) والمغناطيسية (M.R.I.) ، وغيرها من الأشعة والتي تطلع الأطباء على صورة كاملة لما بداخل الجسم.

كيف يتم علاجه؟
الإجابة : يتم علاج أغلب السرطانات بالجراحة أو بالإشعاع أو بالعلاج الكيميائي، وفي أغلب الأحيان يكون خليطاً من ذلك. وحيث أن كل مريض هو فريد بذاته، فلا توجد خطة علاجية مثالية موحدة للجميع. ولذا فأن الطبيب سيصف العلاج الأنسب لكل مريض وذلك بناءً على مرتبة السرطان والحالة الصحية والتاريخ الطبي للمريض.

هل يمكن الوقاية من الاصابة به؟
الإجابة : تلعب التوعية دور رئيسي في الحد من سرطانات اللسان و الفم بشكل عام من حيث الإقلاع عن التدخين و المشروبات الكحولية و العادات السيئة. كما أن الكشف الدوري عند طبيب الأسنان يساعد في الكشف و التشخيص المبكر ، ويوصى باستشارة الطبيب عند ملاحظة أي تقرحات داخل الفم.

هل من مضاعفات في حال اهمال هذا المرض؟
الإجابة : تعتبر السرطانات من الأمراض الخطيرة التي تستوجب العلاج السريع و المبكر لان إهمالها يودي إلى مضاعفات خطيرة تنتهي بالوفاة حيث تميل السرطانات إلى الانتشار الموضعي .

ما هي إمكانيات مجموعة الحبيب الطبية في هذا المجال؟
الإجابة : يوفر قسم جراحة الوجه و الفكين في مجموعة د. سليمان الحبيب الطبية طاقم متخصص في تشخيص وعلاج السرطانات الفموية حيث يتم الكشف المبكر لهذه الحالات وعلاجها بالاستئصال الجراحي مع ترميم المنطقة المصابة. كما تحتاج بعض الحالات إلى علاج بالأشعة و المعالجة الكيماوية.


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *