صحة ورشاقة

أشرف الطويل : تليف أو تشمع الكبد

أشرف الطويل

د.أشرف الطويل




استشاري أمراض الجهاز الهضمي والكبد والمناظير 

اعداد وتقديم : تركية الخطيب

السؤال : ما المقصود بتشمع الكبد؟
الجواب : يقصد به باللغة الطبية LIVER CIRRHOSIS وغالباً يسمى بتليف الكبد , وهو ينتج بسبب بعض الأمراض التي تعمل على تحول خلايا الكبد الطبيعية إلى أنسجة أخرى (تحتوي على كمية كبيرة من الألياف) بحيث تقلل من قدرة الكبد على القيام بوظائفه .

السؤال : ما هي أعراضه؟
الجواب : عادة في بداية المرض لايلاحظ المريض أعراض معينة إلا إذا كان مصاب بأمراض أخرى . ومع مرور الزمن تبدأ بعض الأعراض بالظهور مثل إصفرار العينين , التعب و الإرهاق , فقدان الشهية و نقص الوزن , الغثيان أو القيئ , انتفاخ القدمين أو البطن, ظهور كدمات أو نقط دم تحت الجلد . بعض هذه الأعراض تحدث نتيجة أمراض أخرى أو بدون سبب لذلك لابد من التأكد بعمل إختبار دم قبل التشخيص.

السؤال : ما هي أسباب الإصابة به؟
الجواب : أكثر الأسباب شيوعاً هو شرب الكحول , ثم التهاب فيروس الكبد الوبائي , أما في منطقة الشرق الأوسط ودول الخليج فتعد السمنة والدهون من أهم الأسباب التي تؤدي إلى تليف الكبد . أيضاً هناك بعض الأدوية القوية خاصة المضادات الحيوية أحياناً أو أخد المسكنات بجرعة أكثر من الموصى به ونادراً ما تسبب الأمراض المناعية تشمع الكبد.

السؤال : هل يمكن أن ينتقل بالوراثة؟
الجواب : في حالات نادرة جداً مثل زيادة بعض المعادن في الجسم.

السؤال : ما هي مضاعفات تليف الكبد؟
الجواب : إذا لم يتبع المريض التعليمات الطبية قد تتجمع السوائل بالجسم وقد يحتاج إلى أدوية أو عملية سحب لتلك السوائل . وأيضاً قد يؤدي تليف الكبد إلى الإصابة بدوالي المريئ ، كما يسبب نزيف دم داخلي في المراحل المتقدمة ويعمل على إدخال المريض في مرحلة عدم تركيز أو فقدان الوعي.

السؤال : من هم الأكثر عرضة للإصابة بتشمع الكبد؟
الجواب : الذين لديهم أمراض بالكبد كما ذكرت سابقاً.

السؤال : كيف يتم تشخيص المرض؟
الجواب : بالفحص السريري و اختبارات الدم و الأشعة الصوتية.

السؤال : كيف يمكن علاج تشمع الكبد؟
الجواب : يمكن التحكم في أعراض تشمع الكبد و مضاعفاته عن طريق أدوية مختلفة ، و تتم متابعة الحالة دورياً ، وإذا تطور الأمر وحالة المريض تسمح يمكن تقييم إذا كان بالإمكان إجراء عملية لزراعة الكبد من عدمه.

السؤال : هل يتوجب العلاج التدخل الجراحي؟
الجواب : غالباً ما تستقر الحالات بالأدوية ، و لكن إذا تطورت الحالة قد تحتاج إلى زراعة كبد ويجب أن يكون المريض قادر على تحمل العملية .

السؤال : هل يمكن الوقاية منه؟
الجواب : يمكن للشخص السليم الوقاية من هذا المرض بتفادي الأسباب المذكورة أعلاه ، وينصح بعمل كشف طبي سنوياً يشمل الكبد ، والحرص على أخد لقاح الكبد الوبائي ب ، وتجنب السمنة والكحول.

السؤال : ما هي إمكانيات مجموعة الحبيب الطبية في هذا المجال؟
الجواب : يوجد لدينا كشف طبي كامل لتشخيص معظم الأمراض قبل تطورها في حالة تشخيص تليف الكبد أو أي أمراض أخرى لا سمح الله , كما تتوافر بالمجموعة كل الوسائل لمتابعة الحالة من إستشاريين في أمراض الكبد و المناظير وتقنيات متطورة للكشف عن هذا المرض في بدايته بطريقة دقيقة .

 


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *