منوعات

شهر الأم ،،

الام

في قمة إنشغالنا وتسارع الزمن وسرقته لكل ما نملك تدريجياً يتقادم بنا العمر و نجد نفسنا فجأة وحدنا ثم نبدأ باللوم والحسرة ،،




كل الحروف عادية أمامها عندما تريدين أن تكتبي شيئاً جميلاً تهديه القلب الوحيد الذي يهمه أمرك وهو في أشد حالاته ليفضلك عن نفسه لمجرد أنك قطعة منه،،

البدايات التقليدية مملة حقاً فالنبدأً من أبسط الأشياء وهو ما هو اسم أمك في موبايلك ؟

هنا تبدأ الحكاية

وتنتهي بداخلك

دقائق قليلة ينحصر فيها التفكير بهدية مقيدة بيوم معين وينتهي الأمر

ليس الأمر هكذا

ولكن الحروف والأفعال المستمرة هي ما تبقى لتخلد أروع الأثر في تلك الروح الطاهرة التي لا تريد منك سوى القليل من الإهتمام بشكل دوري وإن ظهر لنا العكس كل ذلك لحكمة لا نعلمها إلا إذا دارت بنا الدنيا وأصحبنا أمهات ،،

هي ثلاث حروف في هذا الفيديو أتركك معها وعليك الباقي


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *