موضة و ازياء

مقال: واو كب كيك مكتوب عليه إسمي !

cupcakes-header

لأكتب فكره! تعصف ألف فكرة




فأكتب كلمتين هنا ثم أنتقل لمكان آخر وأكتب كلمتين لا علاقة لها بالأولى، ولأني أذكى من نفسي؛

فالمحصلة مفهومة، ولو أني كتبتها متتالية لبدت مثل طلاسم

لا يُفهم منها سوى العَجَز والتخبط والزحام الفكري المكبوت، لم أكتب وأعبِّر منذ فترة ليست قصيرة

ولكني وجدت أساليب تعبير أخرى أكثر بدائية من الكتابة التي تعتبر أسلوب تعبير حديث.

فقبل الكتابة كانت الخطابة ،وقبلها كان الرسم

وقبل الرسم …لا أعرف حقيقة ولا أنوي البحث

فلا يهمني كيف كان الإنسان الحجري يعبر عن ذاته

المهم أن ذواتنا في هذا الزمن مشغولة بالكثير ،ومزدحمة بالكثير والكثير

فالكب كيك والقهوة والتصوير بات ينام ويستيقظ معنا،

وأعياد الميلاد وحفلات ما قبل الزواج والدي جي هي أهم ألتزاماتنا

حتى أن الوحده لو عُزمت لـ دي جي ولم تحضر توبخها أمها عن تقصيرها الإجتماعي الصريح!

ما هذا يا بشر ! أليس فيكم عاقل يتفاهم!!

المشكلة أن التقليد بات أساس الحياة ،عوضاً عن –زمان-حيث كان التقليد يلزمه جرأة كبيره من قِبل المقلّد لأنها سيُسمى “مُقلّد”

أما الآن فأنقلبت الآية حيث أصبح المبتكِر يلزمة جرأة ليكون مُبتكِر،

عموماً لا للتقليد ولا لإستنساخ العادات والمناسبات

وشكراً


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *