منوعات

حشود من السياح يدفعون ما يصل الى 50 الف دولار لتسلق اعلى قمة في العالم

تسلق افرست

انثى




على الرغم من كونها اعلى قمة في العالم إلا انها نظرا لزيادة عدد متسلقيها من هواة المتسلقين والباحثين عن الاثارة اصبحت هدفا يمكن تحقيقه!

تسلق افرست

قبل بضعة عقود كان تسلق قمة افرست محصورا بالمتسلقين ذوي الخبرة واللياقة البدنية العالية, إلا ان الامر ان قد اختلف الان حيث اصبح بإمكان الجميع من ذوي الخبرة المحدودة تحدي انفسهم لبلوغ اعلى قمة في العالم.

 حيث يدفع بعض العملاء ما يصل الى 50 الف دولار لشراء التراخيص والادوات اللازمة لبلوغ القمة . وبذلك اصبح تسلق الجبل احد اوجه السياحة المزدهرة في النيبال, لاسيما خلال موسم التسلق من أواخر مارس وحتى الأسبوع الأول من يونيو حزيران.

تسلق افرست

وكان اول من استطاع الوصول الى قمة ايفرست النيوزلندي ادموند هيلاري مع صديقه النيبالي تينزينج نورغاي في العام 1953. وبعد انجازهم التاريخي تزايد عدد الطامحين لبلوغ القمة حيث يحاول المئات من الناس كل عام الوصول اليها, الا ان 4000 منهم فقط استطاعوا النجاح.

تسلق افرست
Edmund Hilary

Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *