سعوديات

ليه حياتك بتكون بعد الجامعة أحلى

الحياة بعد الجامعة

أنثى




اكثر اللحظات رعبا في حياتك ربما تكون اللحظة التي تدركين فيها بأنك انتهيت من فترة التعليم أو لحظة التخرج من الجامعة (أو كما كنت أعتقد)لكن الحياة بعد الجامعة ليست بهذا الرعب كما نتصور! الاحتمالات التي من الممكن أن نتوقع حدوثها هي : سوف تعودين للمنزل و تبحثين عن عمل بدوام كامل , سوف تفتقدين أصدقائك و حريتك و ربما لحس المرح وربما تشعرين بالضياع .وها انا هنا أضع بين يديك 6 نصائح ل لماذا الحياة بعد التخرج ليست بهذا الرعب.

1-المال:

لو عملت بدوام كامل ستجنين من المال أضعاف الذي كنت تحصلين عليه من دوامك الجزئي أثناء دراستك.و بإستطاعتك إدخار بعض منه  لشراء منزل او سيارة أو حتى لسفر في الإجازات.

2-العائلة و الأصدقاء:

أغلب الناس يضطرون لترك عائلاتهم و أصدقائهم من أجل الالتحاق بالجامعة وهو بالطبع من أكثر الامور صعوبة. لكن بعد انتهاء الدراسة والعودة للمنزل سيصبح لديهم الكثير من الوقت لقضائه مع من يحبون والتواصل مجددا مع أصدقائهم القدامى.

3-كوني كسولة:

يعتبر هذا السبب من الأسباب الأقل نبلا  لتقبل الحياة مابعد التخرج. حياتك أثناء الدراسة تختلف كليا عن حياتك بعد التخرج.ففي أثناء الدراسة لا يكون لديك وقت كافي لإعداد العشاء أو حتى للاسترخاء لكن بعد التخرج و العودة للمنزل فيوجد هناك من يهتم لأمرك و يعد العشاء (حتما ستكون أمك هي ذلك الشخص الحنون).

4-الإحتمالات:

ربما أنت إحدى السيدات اللاتي لديهن علم مسبق بما يردن أن يحققن في حياتهن. و ربما تخافين من عبارة مالذي سيأتي /أو سيحدث في المستقبل؟ حاولي أن تفكري بالإحتمالات التي سوف تواجهينها لكن ليس كإحتمالات مفزعة.

فكري بإحتمالات أكثر إيجابية مثلا: البحث عن وظيفة أو حضور دورات تدريبية او حتى السفر.

5-تعدد المهام:

في حياتنا الروتينية نعلم متى يبدأ وقت الفراغ و مالذي يجب علينا فعله في حينها. ولأن وقتك من ذهب فربما تريدين أن تقضيه بفعل ماهو أكثر إنتاجية بالنسبة لك. فبعضنا يستغل وقت فراغه بممارسة هواياته ك:كتابة الشعر, الطبخ أو حتى الرسم .

6-الخبرة:

مهما يكن شعور الحزن الذي بداخلك بسبب انتهائك من المرحلة الجامعية فبالتأكيد أنت لم تتخرجي الا وقد اكتسبت خبرة من خلال دراستك الجامعية. لذا فكري بالخبرات التي اكتسبتيها و التي ستفيدك في حياتك المهنية.

أخيرا أود ان أقول بان الحياة تتغير , وحتى لو تخيلنا أنه من الممكن أن يتوقف هذا التغيير يوما ما فبالتأكيد ستصبح الحياة مملة. الآن ليس مهم مالذي فعلتيه سابقا في حياتك بل مالذي سوف تفعلينه في حياتك الجديدة ؟


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *