سعوديات

إقلاع المرأة عن التدخين يزيد في عمرها

إقلاع المرأة عن التدخين يزيد في عمرها

أنثى / وسيلة الحلبي




اعتبرت دراسة بريطانية حديثة أن التدخين يضاعف مخاطر الوفاة المبكرة بين النساء بواقع ثلاث مرات، وإن الإقلاع عن  هذه العادة في سن الأربعين يزيد من عمر المرأة عشر سنوات مقارنة بالمرأة المدخنة. وأكدت الدراسة التي قادها بروفيسور ريتشارد بيتو، من جامعة أوكسفورد البريطانية، شملت نحو 1.2 مليون امرأة بريطانية تطوعن للمشاركة في الدراسة بين العامين 1996 و2001 وتابع الباحثون حالتهن حتى العام 2011. أن التدخين يظل واحداً من أبرز مسببات الوفاة التي يمكن تفاديها، في كل من الولايات المتحدة وبريطانيا. واشتملت الأسئلة التي طرحت على المشاركات اللاتي تراوحت أعمارهن بين 50 و65 عاماً أسلوب حياتهن ووضعهن الصحي، علماً أن 20 في المائة منهن مدخنات و28 في المائة مدخنات سابقات و52 في المائة غير مدخنات وبينت النتائج أن عمر المدخنات تراجع بمعدل 11 سنة مقارنة بالنساء اللائي لم يجربن التدخين يوماً وأن خطر الوفاة قبل سن السبعين نسبته 24 في المائة في أوساط المدخنات و9 في المائة بين غير المدخنات. ووجد الباحثون أن النساء من يقلعن عن التدخين قبل سن الأربعين قد يزدن عمرهن تسع سنوات، أو عشر سنوات في حال الإقلاع عن التدخين قبل سن الخامسة والثلاثين. ويرتفع خطر الوفاة المبكرة بحسب عدد السجائر المستهلكة يومياً والسن التي تبدأ فيها المرأة بالتدخين، علماً أن المرأة التي تبدأ بالتدخين قبل الخامسة عشر معرضة أكثر من غيرها للخطر وخصوصاً لخطر الإصابة بسرطان الرئة.


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *