سعوديات

سعودي يقتل ابنته بعد ساعات من الحكم عليها في قضية أخلاقية

سعودي يقتل ابنته بعد ساعات من الحكم عليها في قضية أخلاقية

 أنثى/ وسيلة الحلبي




العنف ضد المرأة انتشر بشكل كبير في الأوساط العربية حيث يتذرع الرجل بأنه ولي الأمر ومن حقه أن يحافظ على زوجته أو أخته أو امه أو ابنته  تحت تللك القوامة ،، ولكن الكثير من الرجال سواء كانوا أزواج أو آباء أو أخوة قد تمادوا في عنفهم ولم يخافوا الله في ذلك  فهاهي دائرة الاعتداء على النفس بهيئة التحقيق والادعاء العام بمكة المكرمة تحقق الآن  مع مواطن سعودي متهم بقتل ابنته (17 عاماً)، بعد الحُكم عليها شرعاً بالسجن لمدة ستة أشهر، والجَلْد 160 جَلْدة، في قضية أخلاقية، وقعت فصولها منذ فترة وتفيد المعلومات بأن طوارئ مستشفى النور التخصصي بمكة المكرمة  استقبل جثة الفتاة المغدورة  وهي طالبة بالمرحلة الثانوية، وقد أحضرها والدها مدعياً أنها سقطت مغشياً عليها، ولكن بالكشف  الطبي عليها تبين تعرضها للضرب المبرح  والعنف الجسدي المكثف وتم إيداع جثة الفتاة في ثلاجة الوفيات بمستشفى الملك فيصل بالششة، وطلب إخضاعها للكشف من قِبل الطب الشرعي، وإصدار تقرير طبي شرعي يحدد سبب الوفاة، والضرب المبرح الذي تعرضت له.

وتم استدعاء الجهات الأمنية، حيث تولى مركز شرطة الكعكية وفِرق البحث والتحري الجنائي مباشرة التحقيق في القضية، والوقوف على مسرح الجريمة في منزل الأسرة، الذي وُجد به آثار دم واستفراغ الضحية، التي تعرضت للضرب المبرح والخنق حتى فارقت الحياة إثر الحكم عليها في قضية أخلاقية بالسجن لمدة ستة أشهر والجَلْد 160 جَلْدة. وحسب قول والدها بأنها قد تغيبت قبل سنتين عن منزلها، وادعت أمام والدها أنها كانت نائمة في فصل مدرستها، وعندما استيقظت نزلت لخارج المبنى، وتعرضت للاختطاف، وتم إبلاغ الشرطة في حينه في قضية اختطاف “وهمية”، لكن اتضح أن الطالبة كانت على علاقة مع أربعة شبان، وخرجت معهم برضاها.وقد أخذت القضية مجرياتها حتى صدر الحكم الشرعي على الفتاة والشبان من المحكمة العامة بمكة المكرمة ما يرجَّح أن حكم المحكمة سبب مباشر في قتلها.هذا وقد تم التحفظ على والد الفتاة في توقيف مركز شرطة الكعكية، وجارٍ التحقيق معه وتحويله لهيئة التحقيق والادعاء العام بحكم الاختصاص.


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *