سعوديات

فرنسية فاتورة هاتفها تقدر بـ11 مليار يورو !

أنثى / وسيلة الحلبي




أصيبت سولين سان خوسيه من بلدة بيساك القريبة من بوردو، بصدمة قوية عندما فتحت المظروف الذي يحتوي على الفاتورة واكتشفت أنها مدينة للشركة بـ 11,721 مليار يورو فقط لاغير، وهو مبلغ يزيد عن 6 آلاف ضعف الناتج الاقتصادي الإجمالي السنوي لفرنسا بأسرها. وكانت سولين قد طلبت حسابها النهائي من الشركة بغية إغلاقه عقب تسريحها من وظيفتها الشهر الماضي. وقالت سولين، التي كانت تعمل مساعدة مدرسة، إنها كادت أن تصاب بسكتة قلبية مضيفة “كان في الفاتورة عدد من الأصفار لم أتمكن من عدها”. ولكن الشركة قالت لها ، أول الأمر إنها عاجزة عن تعديل الفاتورة التي أعدها حاسوبها، وفي وقت لاحق “تساهلت” الشركة وسمحت لسولين أن تسدد دينها على شكل أقساط شهرية ولكن في نهاية المطاف اعترفت الشركة بأن المبلغ الحقيقي هو 117,12 يورو فقط ثم قررت إعفاء سولين من دفعه. كما اعتذرت الشركة للخطأ الذي قالت إنه عائد لخطأ مطبعي.واعتذرت الشركة الفرنسية للهواتف لسولين سان خوسيه وأعفتها من قيمة الفاتورة الحقيقية بعد أن اعترفت بخطئها.

.


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *