سعوديات

أميرة الطويل تشارك في نقاش مبادرة كلينتون العالمية في نيويورك

أميرة الطويل _ الوليد بن طلال
أميرة الطويل _ الوليد بن طلال

أنثى/ وسيلة الحلبي
شاركت سمو الأميرة أميرة الطويل الأمين العام ونائبة رئيس مؤسسة الوليد بن طلال الخيرية التي يرأس مجلس إدارتها صاحب السمو الملكي الأمير الوليد بن طلال بن عبد العزيز آل سعود، في نقاش بعنوان “التصميم من أجل التأثير” التي أدارها السيد بيرس مورغن في مبادرة كلينتون العالمية والذي أقيم في مدينة نيويورك. وقالت سمو الأميرة أميرة: “إن الاستقلال الاقتصادي هو أفضل وسيلة لتمكين المرأة في المنطقة وتحديدا في المملكة العربية السعودية، وعدم القدرة على القيادة لم تمنع المرأة من التقدم حيث أن 121 مليار ريال من قيمة العقارات في السعودية تملكها المرأة”.

وأضافت “نحن هنا اليوم لانطلاقة مبادرة ابت فور يونيتي والتي تهدف لبناء الجسور على مختلف الأصعدة حيث أن أول مشاريع هذه المبادرة هي إنشاء “جامعة العالم للغذاء” في افريقيا. حيث أن 60٪ من الأراضي الزراعية التي ستغذي العالم في أفريقيا غير مستخدمة، والمحزن أيضا إن نزوح الفئة الشابة في أفريقيا إلي المدن لإيمانهم بعدم وجود فرص كبيرة في مجال الزراعة مما أدى إلى ارتفاع متوسط عمر المزارع في العالم إلى 60 عاما. هذا وقد تركز النقاش حول دور الشخصيات البارزة، مثل المفكرين والمشاهير في اتخاذ موقف فعال بشأن القضايا التي تؤثر على العالم وذلك بالمساهمة في زيادة الوعي بالتحديات العالمية وطرق مواجهتها من خلال التواصل مع الجماهير، حيث يمكن لتلك الشخصيات مناقشة الفرص والالتزام وشرح العديد من الطرق الفريدة والمبتكرة التي يستخدمونها من أجل إحداث التغيير الفعال في المجتمعات. هذا وتهدف زيارات الأميرة اميره الطويل الى  تفقد مشاريع المؤسسة الخيرية وبناء شراكات جديدة وتشمل المؤسسات الغير حكومية، والمنظمات التي تعتني بتقديم المساعدات والتنمية.





Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق