منزل وديكور

خطوات لتغييرعاداتك السيئة إلى عادات جيدة

خطوات لتغييرعاداتك السيئة إلى عادات جيدة

أنثى
حياتنا ما هي إلا عادات فأنت  تفعلين ما فعلتيه  بالأمس واليوم الذي قبله والأيام التي سبقتها !! ويقدر أن من  بين 11.000 ألف أشارة تتلقاها حواسنا يقوم العقل الواعي بمعالجة 40 منها فقط كعادات .عاداتك السيئة والجيدة هي من صنعك, فأنت المفتاح للسيطرة عليها فيجب أن تتعلمين كيف تسيطرين عليها حتى أن بذل جهد صغير يخلق تغييرات كبيره عليها, هنا بعض النصائح  لتساعدك في تغيير عاداتك السيئة..
1– التغيير خلال ثلاثين يوما
لقد استخدمت هذه الطريقة بواسطة سيتف بافلينا وتتضمن هذه الطريقة أن تركزي على تغيير العادة خلال ثلاثين يوما .فثلاثين يوما وقت كافي لتشكيل عادات جديدة .وتستخدم هذه الطريقة كخطوه أساسيه لتغيير اغلب العادات فبعد ثلاثين يوما سيقوم عقلك تلقائيا بعمل العادة الجديدة.
2-استخدام الزناد
الزناد هو أحد الطقوس القصيرة التي يمكن أدائها قبل فعل العادة. إذا كنت تريدين أن تستيقظ في وقت مبكر هذا يعني القفز من السرير بمجرد سماع صوت المنبه. إذا كنت تريدين  التوقف عن التدخين ويمكن التقاط أصابعك في كل مرة تشعرين بالحاجة للسيجارة. ويساعد الزناد على وجود نمط جديد أكثر وعيا .
3-استبدال الحاجات المفقودة
إذا فتحت جهاز الكمبيوتر الخاص بك، وبدأت إزالة البرامج، ما الذي  يمكن أن يحدث. من المحتمل أن جهاز الكمبيوتر الخاص بك لن يجدي نفعا وبالمثل، لا يمكنك فقد العادات السيئة دون استبدالها بعادات جيده .مثلا التخلي عن التلفزيون يعني انك بحاجة إلى إيجاد بديل جديد للاسترخاء و الحصول على المعلومات والأخبار.
4-واحد العادة في كل مرة
قد يبدو أن التركيز على تغيير عادة واحده خلال شهر وكأنه وقتا طويلا .ولكنه وجد أن محاوله تغيير أكثر من عادة واحده خلال شهر مجازفة .إذا ركزتي على تغيير عادة واحده ذلك يجعل تغييرها قوي وصادق وثابت لمدى طويل .
5-التوازن في ردة الفعل
تكون ردة الفعل غير متوازنة إذا خلق التغيير المزيد من الألم في حياتك بدلا من السعادة لذلك سيكون من الصعب الالتزام بالعادة الجديدة . مثلا لا تذهبين للنادي إذا تكرهيه .التزمي بالحميات والتمارين الرياضية في البيت ,والأعمال الحر كيه الروتينية ذلك سيمنحك المزيد من المتعة وسيدعمك في التغيير .
6-قتل الأفكار السيئة
يمكنك قتل الأفكار السيئة عندما تبدئين بالتفكير بشكل سلبي وذلك باستخدام كلمة  “لكن”
ثم اذكري الجانب الايجابي في الأمر .مثلا “أنا رديئة في هذا العمل ولكن إذا حاولت مرة أخرى فمن المؤكد أنني سأنجزه بشكل جيد”
7-دوّني أفكارك
لا تتركي التزاماتك في دماغك اكتبها على ورقة. هذا لأمرين الأول،لأنه يسهل تحديدها وتحديد شروطها مما يساعد في التغيير.الأمر  الثاني فإنه يساعدك على  تذكرها وعملها طالما انه من السهل نسيانها بعد عدة ساعات فمن الصعب أن تنسى ما تم تدوينه بخط يدك 8-360,90,30يوم ,معظم العادات يتم تغييرها على عدة مراحل من التكيف وهي تتطلب قوة الإرادة لمواصلة التغيير فالمشاكل والصعوبات تكون خلال أول ثلاثين يوما  وبعد  90 يوم يجب أن يكون التغيير طبيعيا حيث لا توجد أي صعوبة بممارسة العادة الجديدة وخلال عام يكون من الصعب التخلي عن العادة, إذن كوني صبورة خلال المرور بهذه المراحل لتحققي التغيير.
9– الحوافز و المكافئات
يمكنك إخبار أصدقائك بما تنوين تغيره  وأعطاهم المال بشرط إعادته لك فيما لو أكملتي ثلاثين يوما بدون فشل ,يمكنك مكافئه نفسك أيضا لو ألتزمتي بالتغيير خلال شهر.افعلي أي شي يحفزك للتغيير
10-بسطي تغييرك
بسطي التغيير ذلك يعني أن تغييرك يجب يحتوي على قاعدة أو قاعدتين وليس عشرة التمرين مره واحده يوميا مدة ثلاثين ثانيه أسهل من التمرين أيام الأربعاء والخميس والجمعة مع ممارسه اليوقا  أول يوم وتسلق الجبال ثالث يوم . القواعد البسيطة تخلق العادات ,القواعد السيئة تخلق الصداع .
11– التناسق
هذه النقطة لا تحتاج إلى تفكير .فالتنوع هو ملح الحياة ولكنه لا يخلق العادات كوني متأكدة تماما من أن عاداتك متناسقة كما أمكن وتكرر كل يوم لمده ثلاثين يوم.
أخيراً, ليس هناك أفضل وسيله لتغيير العادات السيئة من معرفة أن لديك الثقة للقيام بذلك. الثقة هي المفتاح لتعيشي حياة جيده





Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *